ديل بوسكي مدرب اسبانيا يستعين بلاعبين شباب بدلا من مدافعين مصابين

Thu Aug 25, 2011 3:58pm GMT
 

مدريد 25 أغسطس اب (رويترز) - قرر فيسنتي ديل بوسكي مدرب منتخب اسبانيا لكرة القدم تغطية العجز الناجم عن اصابة مدافعين بالاستعانة بثلاثة من لاعبي منتخب تحت 21 عاما في تشكيلته لخوض مباراة ودية امام تشيلي واخرى امام ليختنشتاين في تصفيات كأس اوروبا 2012.

وقال ديل بوسكي في مؤتمر صحفي إنه استدعى الى الفريق اللاعبين البرتو بوتيا من سبورتنج خيخون والفارو دومينجيز لاعب اتليتيكو مدريد ومارتن مونتويا من برشلونة لسد العجز الناجم عن اصابة لاعبين منهم كارليس بويول وجيرار بيكي في قلب الدفاع.

ورغم ان ديل بوسكي لم يستعن بالمخضرمين خوان كابديفا وكارلوس ماركينا اللذين فازا بكأس العالم 2010 مع الفريق الا انه لم يستبعد امكانية الاستعانة بهما مستقبلا.

وقال ديل بوسكي "هناك وجوه جديدة في القائمة لكن ذلك لا يعني اننا سوف نستبعد الجميع من التشكيلات المقبلة."

واضاف "انتهزنا هذه الفرصة للاستعانة بلاعبين شبان وسوف تكون لدينا فرصة للحكم على مستواهم."

وتلعب اسبانيا امام تشيلي في جنيف في الثاني من سبتمبر ايلول المقبل ثم تستضيف ليختنشتاين بعد اربعة ايام.

وتتصدر اسبانيا بطلة العالم واوروبا المجموعة التاسعة في التصفيات بفوزها في مبارياتها الخمس حتى الان متقدمة بفارق ست نقاط على جمهورية التشيك صاحبة المركز الثاني.

وشعر بيب جوارديولا مدرب برشلونة بالدهشة ازاء استدعاء مونتويا بشكل مفاجيء لمنتخب اسبانيا لان اللاعب البالغ من العمر 20 عاما نادرا ما يلعب مع الفريق الاول لناديه.

وقال جوارديولا في مؤتمر صحفي "استدعاء لاعب احتياطي الى المنتخب الوطني مفاجأة سارة جدا ... أعرف انهم سوف يعاملوه بشكل جيد ولن يشعر بالوحدة."

ع ت (ريض)