بريطانيا: سيطرة الحكومات على الانترنت محكوم عليها بالفشل

Thu Nov 3, 2011 12:06pm GMT
 

من جورجينا برودهان و ادريان كروفت

لندن 3 نوفمبر تشرين الثاني (رويترز) - قالت بريطانيا إن محاولات الصين وروسيا ودول اخرى لفرض مزيد من السيطرة على الانترنت محكوم عليها بالفشل بعدما استضافت مؤتمرا كبيرا عن الانترنت أشارت الى أنه يبعث باشارة واضحة للحكومات الشمولية.

وقال وزير الخارجية البريطاني وليام هيج بعد المؤتمر الذي عقد في لندن وشاركت فيه 60 دولة إن تهديدات الارهاب والجريمة على الانترنت حقيقية لكن يجب الا تستخدم كذريعة للقمع الالكتروني.

وقال هيج ملخصا نتائج المؤتمر "اتفق المؤتمر على ان جهود تحسين امن الانترنت يجب الا تكون على حساب حقوق الانسان.

"رسالتي للحكومات هي ان الجهود طويلة الأجل لمقاومة المزيد من حرية تدفق المعلومات والمد المتدفق نحو مزيد من الشفافية والمحاسبة ستفشل."

وكان الهدف من المؤتمر اعطاء دفعة جديدة للمناقشات التي تجري في منتديات متعددة حول مستقبل فضاء الانترنت بما في ذلك التهديد المتزايد بجرائم الانترنت واحتمالات استخدام شبكة المعلومات الدولية في دعم النمو الاقتصادي.

ودعت الصين وروسيا وبعض الاقتصادات سريعة النمو خلال الاشهر الاخيرة للحصول على دور اكبر في كيفية ادارة الانترنت. وتدير شبكة الإنترنت حتى الان مجموعة من الكيانات يهيمن الغرب على أغلبها.

وقال عضو بأحد الوفود الغربية طلب عدم نشر اسمه "اظن ان لندن شهدت ظهور معسكرين واضحين التحما هذا العام.

"الاجندة الغربية معلنة الان بقوة وتنطوي على تحد للصين. هل ستقرر روسيا والصين اللعب أم لا؟"   يتبع