إسرائيل تستدعي سفير مصر وتقول إن معاهدة السلام ضرورية

Fri Sep 16, 2011 1:24pm GMT
 

(لاضافة تصريحات وخلفية)

القدس 16 سبتمبر أيلول (رويترز) - قال مسؤول اسرائيلي ان وزارة الخارجية الاسرائيلية استدعت اليوم الجمعة السفير المصري لدى اسرائيل لتؤكد على اهمية معاهدة السلام التاريخية بين البلدين بعد ان قال رئيس الوزراء المصري انها ليست شيئا مقدسا.

وكان عصام شرف رئيس الوزراء المصري قد قال للتلفزيون التركي امس الخميس ان معاهدة السلام مع اسرائيل لعام 1979 يمكن ان تتغير لصالح المنطقة.

وقال مسؤول اسرائيلي شريطة عدم الكشف عن هويته ان رافي باراك المدير العام بوزارة الخارجية الاسرائيلية أبلغ السفير المصري ياسر رضا ان المعاهدات يجب ان تحترم حرفيا.

ولم يتسن على الفور الحصول على تعليق من متحدث باسم الخارجية الاسرائيلية.

واحتدمت التوترات بين مصر وإسرائيل - التي كانت في تزايد منذ الإطاحة بالرئيس المصري السابق حسني مبارك في فبراير شباط الماضي - بعد هجوم شنه نشطاء فلسطينيون عبر الحدود الشهر الماضي حيث قتلت قوات إسرائيلية خمسة جنود مصريين أثناء اشتباكها مع النشطاء الذين قالت إسرائيل إنهم قتلوا ثمانية إسرائيليين.

وزادت التوترات أكثر بعد ان اقتحم محتجون مصريون السفارة الإسرائيلية في القاهرة يوم الجمعة الماضي.

وقال رئيس الوزراء المصري في مقابلة مع القناة التركية إن معاهدة السلام مع إسرائيل ليست شيئا مقدسا ومفتوحة دائما للنقاش أو التغيير إذا كان ذلك يصب في مصلحة المنطقة ويعزز السلام.

أ ف - د ز (سيس)