المعارضة الليبية تسيطر على مصفاة بالزاوية

Thu Aug 18, 2011 10:44am GMT
 

من ايفون بيل

قرب الزاوية (ليبيا) 18 أغسطس اب (رويترز) - قاتلت قوات المعارضة المسلحة التي تقترب من العاصمة الليبية طرابلس قوات الزعيم معمر القذافي للسيطرة على منشآت نفطية حيوية في إطار سعيها للانتصار في الصراع المستمر منذ ستة اشهر.

وأعلنت المعارضة سيطرتها على بلدة غريان على بعد 80 كيلومترا جنوبي طرابلس ووضعت دبابة في الميدان الرئيسي ورفعت علمها.

وقال مسؤول أمريكي إن الولايات المتحدة ارسلت طائرتين بلا طيار للمشاركة في عمليات المراقبة فوق ليبيا فيما تواجه قوات القذافي ضغطا لم يسبق له مثيل.

وفي الزاوية على بعد 50 كيلومترا غربي طرابلس هاجمت المعارضة مصفاة نفط ساحلية لمحاولة طرد آخر ما تبقى من قوات القذافي وإحكام الحصار حول العاصمة. وقال متحدث باسم المعارضة إنه تم قطع خط أنابيب الى طرابلس.

وقال أطباء في مستشفى على بعد بضعة كيلومترات جنوبي الزاوية إن تسعة اشخاص قتلوا وأصيب 45 على الأقل في اشتباكات امس الأربعاء معظمهم من المعارضة وأضافوا أن قوات القذافي قصفت منزلا قرب المستشفى بصواريخ جراد.

ورأى شاهد من رويترز جثتي جنديين من قوات القذافي خارج المستشفى قال مسعفون إنهم مرتزقة من تشاد. وقال مراسل رويترز عند مصفاة النفط الساحلية ببلدة الزاوية إن المعارضة سيطرت على المصفاة اليوم الخميس بعد قتال مع القوات الموالية للقذافي.

وأضاف المراسل أن هناك مجموعات صغيرة من المعارضين داخل المجمع ولا علامة على وجود قوات موالية للزعيم الليبي.

وفي البريقة على الجبهة الشرقية قالت قوات المعارضة إن 18 من عناصرها قتلوا وأصيب 33 يومي الثلاثاء والأربعاء في معركتها لإخراج قوات القذافي من المدينة التي يوجد بها ميناء ومصفاة نفطية حيث يدور القتال منذ ايام كثيرة.   يتبع