30 أيلول سبتمبر 2011 / 16:48 / منذ 6 أعوام

مقتل العولقي في ضربة جوية للمخابرات الأمريكية

من اريكا سولومون ومحمد الغباري

صنعاء 30 سبتمبر أيلول (رويترز) - قال مسؤولون أمريكيون إن أنور العولقي رجل الدين أمريكي المولد المرتبط بتنظيم القاعدة في جزيرة العرب قتل اليوم الجمعة في هجوم طائرة بدون طيار تابعة لوكالة المخابرات المركزية الأمريكية مما يحذف "إرهابيا عالميا" كان في صدارة قائمة المطلوبين في الولايات المتحدة.

ويحرم مقتل العولقي تنظيم القاعدة في جزيرة العرب من داعية مفوه باللغتين الإنجليزية والعربية جرى ربطه بهجمات على الولايات المتحدة.

وقال مسؤول أمريكي إن العولقي "خطط وأشرف على تنفيذ هجمات ضد الولايات المتحدة." وأضاف "وعلاوة على ذلك حرض العولقي علانية على شن هجمات ضد أفراد ومصالح أمريكية في أنحاء العالم ودعا إلى العنف ضد الحكومات العربية التي يرى أنها تعمل ضد القاعدة."

وكان العولقي في وقت سابق من حياته العملية خطيبا في عدد من المساجد في الولايات المتحدة صلي فيها بعض من منفذي هجمات 11 سبتمبر أيلول 2001 التي نفذتها القاعدة التي قتلت الولايات المتحدة زعيمها أسامة بن لادن في هجوم على مخبئه في باكستان في مايو أيار الماضي.

وقد يكون مقتل العولقي هدية للرئيس الأمريكي باراك أوباما ونظيره اليمني علي عبد الله صالح المشتبث بالسلطة على الرغم من أشهر من الاحتجاجات الشعبية والعنف بين الفصائل والضغوط الدولية.

وقالت الحكومة اليمنية في بيان إن سمير خان وهو أمريكي من أصل باكستاني قتل مع العولقي. وخان وهو من ولاية نورث كارولاينا كان رئيس تحرير مجلة انسباير (إلهام) الإلكترونية التي يصدرها تنظيم القاعدة في جزيرة العرب باللغة الإنجليزية والتي كانت تنشر غالبا كتابات العولقي.

وقال مسؤول يمني إنه جرى تحديد مكان العولقي استنادا إلى معلومات تم الحصول عليها من متشدد محتجز من القاعدة في جزيرة العرب.

واستهدفت طائرة أمريكية بدون طيار العولقي في مايو أيار الماضي لكنها لم تصبه. وكثفت الولايات المتحدة هجماتها بطائرات بدون طيار في اليمن في محاولة لإفقاد القاعدة توازنها ومنعها من استثمار الاقتتال والفوضي التي تعم أرجاء اليمن المجاور للسعودية أكبر مصدر للنفط والذي يقع بالقرب من خطوط ملاحية حيوية.

وقال مسؤول أمريكي رفيع إن العولقي كان رئيس العمليات الخارجية في تنظيم القاعدة بجزيرة العرب الذي يتخذ من اليمن مقرا له وانه خطط ونفذ هجمات على المصالح الامريكية.

وقال المسؤول "العولقي قام بدور كبير في محاولة الهجوم على طائرة ركاب أمريكية في ديسمبر عام 2009 كما شارك في الاشراف على خطة في اكتوبر عام 2010 لتفجير شحنة ناسفة في طائرة شحن أمريكية."

وذكر أن الحكومة الامريكية علمت أيضا بأن العولقي سعى لاستخدام مواد سامة ومنها السيانيد والرايسين لشن هجمات على مواطنين غربيين وانه كان على اتصال من خلال رسائل البريد الالكتروني بطبيب نفسي امريكي اتهم فيما بعد بقتل 13 فردا في حادث اطلاق نار عشوائي بقاعدة فورت هود العسكرية الامريكية بتكساس عام 2009 .

وأسس تنظيم القاعدة نفسه في اليمن بعد أن ألحقت السعودية هزيمة بحملة عنيفة لتنظيم القاعدة في الفترة بين عامي 2003 و2006 وبرز كواحد من أكثر أجنحة القاعدة طموحا وحاول شن هجمات جريئة وإن كانت غير ناجحة على أهداف أمريكية وسعودية.

وترك بن لادن بصمته الأولى في اليمن بهجوم أسفر عن مقتل 17 بحارا أمريكيا كانوا على متن المدمرة كول في ميناء عدن في عام 2000 .

وقالت السفارة اليمنية في واشنطن إن العولقي وهو من أصول يمنية قتل في مكان يبعد ثمانية كيلومترات من بلدة الخاشف في محافظة الجوف الشمالية التي تقع على الحدود مع السعودية التي تقع على بعد 140 كيلومترا إلى الشرق من صنعاء في حوالي الساعة 9:55 صباحا (0655 بتوقيت جرينتش).

ولم يعترف تنظيم القاعدة بمقتل العولقي. ويستغرق عادة أياما قليلة قبل أن يضع ردا على عمليات القتل هذه على الانترنت.

وقال زعيم قبلي في محافظة الجوف إن العولقي وثلاثة أشخاص آخرين قتلوا. وأضاف الزعيم الذي طلب عدم الكشف عن اسمه "انتشلنا جثثهم. وكانت هناك سيارة أخرى بداخلها زعماء للقاعدة لكنها تمكنت من الفرار."

وقال مسؤول يمني إنه قد يتم الإعلان عن مزيد من التفاصيل بمجرد رصد مجموعة القاعدة التي فرت.

وقال جيرمي بيني وهو محلل في شؤون الإرهاب والجماعات المسلحة في لندن في مؤسسة آي إتش إس في لندن "سيكون من الصعب استعواض العولقي إذا كان قد قتل." ومضى يقول إن مقتله "ضربة للعمليات الدولية للقاعدة في جزيرة العرب. العولقي ساعد الجماعة على بناء حضور دولي."

ولعب العولقي دورا رئيسيا في الانتشار العالمي لتنظيم القاعدة في جزيرة العرب ووصفته الولايات المتحدة العولقي العام الماضي بأنه "إرهابي عالمي" وأعلنت أنها تسعى لإلقاء القبض عليه أو قتله ولكن صنعاء كانت مترددة في الماضي على ما يبدو في التحرك ضده.

وتعم الاضطرابات اليمن منذ بدء احتجاجات قبل ثمانية أشهر تطالب صالح بالتنحي وهو أمر أكد مرارا أنه لن يقدم عليه إلا إذا لم يتول خصومه الرئيسيون السلطة.

وقال في مقابلة مع صحيفة واشنطن بوست ومع مجلة تايم نشرت اليوم الجمعة بعد أسبوع من عودته من السعودية "اذا نقلنا السلطة وكانوا هناك (في السلطة) فهذا يعني اننا استسلمنا لانقلاب."

وأوقفت عودة صالح المفاجئة لليمن الاسبوع الماضي المفاوضات حول خطة لنقل السلطة توسطت فيها دول خليجية وظهرت مجددا على السطح رغم أعمال عنف في صنعاء قتل فيها اكثر من 100 شخص في اسبوعين.

وحث صالح الذي أحجم عن التوقيع على المبادرة الخليجية ثلاث مرات المجتمع الدولي على التحلي بمزيد من الصبر الى حين التوصل لاتفاق وأشار إلى أن غيابه عن المشهد سيزيد من قوة الاحزاب الاسلامية والجناح الاقليمي لتنظيم القاعدة.

وقال صالح "لكن ما نراه هو أننا نتعرض لضغوط من أمريكا والمجتمع الدولي للاسراع في عملية تسليم السلطة .. ونحن نعلم إلى أين ستذهب السلطة. ستذهب إلى القاعدة التي تربطها صلات مباشرة وكاملة بالاخوان المسلمين."

وتتهم جماعات المعارضة صالح بالسماح بزيادة قوة المتشددين لإثارة مخاوف الغرب وإقناعه بأنه أفضل دفاع ضد القاعدة.

وقال منيع المطري أحد منظمي الاحتجاجات إن العولقي كان أداة في يد الحكومة لترويع الغرب وأرادوا تحسين صورتهم في الغرب بعد كل أعمال القتل التي ارتكبوها.

وتظاهر الآلاف من مؤيدي صالح ومعارضيه في شواع صنعاء اليوم.

وحمل المتظاهرون نعوش 13 جثمانا ملفوفة بأعلام يمنية لأناس قتلوا في العاصمة هذا الأسبوع. وقال أحد المتظاهرين عند سؤاله عن مقتل العولقي إنها لا تمت للموضوع بصلة.

وقال فايز السليماني (29 عاما) "لا أحد يهتم بمقتله اليوم ونتساءل لماذا أعلنت الحكومة ذلك الآن. لدينا مشكلات أكبر من أنور العولقي."

أ م ر- ن ع (سيس)

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below