امريكا تطالب بالافراج عن امريكيين حكم عليهما بالسجن في ايران

Sat Aug 20, 2011 4:36pm GMT
 

واشنطن 20 أغسطس اب (رويترز) - قالت الولايات المتحدة اليوم السبت انها تحاول التأكد من صحة تقرير للتلفزيون الإيراني بأن اثنين من المواطنين الأمريكيين المحتجزين لدى إيران حكم عليهما بالسجن لمدة ثماني سنوات وطالبت مجددا باطلاق سراحهما.

وقالت فيكتوريا نولاند المتحدثة باسم وزارة الخارجية الأمريكية في بيان "طالبنا مرارا بالافراج عن شين باور وجوش فاتال اللذين احتجزا في سجن ايفين بإيران لمدة عامين. شين وجوش سجنا لفترة طويلة جدا وحان الوقت للم شملهما مع عائلتيهما."

وذكر التلفزيون الإيراني ان الأمريكيين حكم عليهما بالسجن لمدة ثلاثة أعوام لدخولهما البلاد بشكل غير قانوني وخمسة أعوام بتهمة التجسس. وأضاف التلفزيون ان امامهما 20 يوما للاستئناف.

والقي القبض على باور وفاتال في 31 يوليو تموز عام 2009 بالقرب من حدود إيران مع العراق مع مواطنة أمريكية ثالثة تدعى سارة شورد افرج عنها بكفالة قدرها 500 الف دولار في سبتمبر ايلول 2010 وعادت إلى بلادها.

وقال الثلاثة وهم في اواخر العشرينات واوائل الثلاثينات من العمر انهم كانوا يتنزهون في الجبال بشمال العراق واذا كانوا عبروا الحدود التي لا تحمل أي علامات مع إيران فسيكون ذلك عن طريق الخطأ.

وقالت نولاند ان الولايات المتحدة التي ليس لها علاقات دبلوماسية مع إيران تحاول الحصول على المزيد من المعلومات عن الحكم الصادر ضد الامريكيين من سلطة الحماية السويسرية التي ترعى المصالح الدبلوماسية الأمريكية مع طهران.

ح ع - ن ع (سيس)