عقيد منشق: المنشقون عن الجيش السوري يستهدفون الشرطة

Fri Sep 30, 2011 7:14pm GMT
 

من خالد يعقوب عويس

عمان 30 سبتمبر أيلول (رويترز) - قال ضابط رفيع منشق عن الجيش السوري اليوم الجمعة ان اكثر من عشرة آلاف جندي انشقوا عن الجيش وانهم يهاجمون الشرطة التي تجبر الناس على الولاء للرئيس السوري بشار الاسد.

وقال العقيد رياض الأسعد لرويترز ان الهجمات التي تتبنى نمط حرب العصابات تركز على المخابرات الحربية ومخابرات القوات الجوية وهي الشرطة السرية داخل صفوف الجيش التي تعمل على ضمان عدم حدوث تمرد في الجيش الذي شارك في بعض من اكبر الهجمات على المحتجين المطالبين بالديمقراطية.

وقال الاسعد عبر الهاتف من مكان لم يعلن عنه على الحدود بين سوريا وتركيا ان هذه الشرطة السرية لها دور كبير خلف خطوط الجيش وفي نقاط التفتيش على الطرق حيث تطلق النار على الجنود الذين يعصون الأوامر.

واضاف ان عمليات المنشقين تحسنت بشكل واضح في الاسبوع الماضي.

وقال الاسعد ان قتالا وقع ايضا مع قوات الجيش لكن المنشقين يحاولون عدم الاشتباك مع الجيش للمساعدة في حشد التأييد لقضيتهم.

وما زال الجيش والأجهزة الامنية تحت السيطرة شبه الكاملة للاسد لكن المنشقين عن الجيش واغلبهم يقول انه انشق لرفضه اطلاق النار على المحتجين شكلوا وحدة متمردة باسم الجيش السوري الحر تحت قيادة الاسعد وهو ضابط بالقوات الجوية عمره 50 عاما من ادلب قرب الحدود مع تركيا.

وقال الاسعد ان معنويات الجيش السوري منخفضة وان الانشقاقات تتزايد في انحاء سوريا لكن جنودا كثيرين لا يتركون الجيش خوفا من ان يقتلهم النظام او يقتل عائلاتهم.

وقال ان هدف الجيش السوري الحر هو حماية المظاهرات السلمية واسقاط النظام وقال ان اكثر من عشرة آلاف جندي انشقوا عن الجيش.   يتبع