مصر تحاكم رئيس وزرائها الأسبق عبيد الشهر المقبل في قضية فساد

Thu Sep 22, 2011 3:44pm GMT
 

القاهرة 22 سبتمبر أيلول (رويترز) - قالت مصادر قضائية اليوم الخميس إن محكمة جنايات بالقاهرة ستبدأ الشهر المقبل محاكمة رئيس الوزراء المصري الأسبق عاطف عبيد ونائب رئيس الوزراء الأسبق يوسف والي ورجل الأعمال البارز حسين سالم وابنه في قضية فساد.

وقال مصدر إن رئيس محكمة استئناف القاهرة المستشار عبد المعز إبراهيم حدد جلسة 16 أكتوبر تشرين الأول المقبل لبدء المحاكمة أمام محكمة جنايات جنوب الجيزة في إحدى ضواحي العاصمة.

وكان قاض منتدب للتحقيق في وقائع فساد بوزارة الزراعة واستصلاح الأراضي في عهد الرئيس السابق حسني مبارك وجه لعبيد ووالي وثلاثة موظفين عموميين آخرين تهمة بيع محمية طبيعية لسالم وابنه.

واتهم قاضي التحقيق السبعة بمخالفة القانون الذي يمنع بيع المحميات الطبيعية كما أن العائد لخزانة الدولة من بيع جزيرة البياضية بمحافظة الأقصر في جنوب البلاد كان أقل بكثير من القيمة السوقية لأرض المحمية.

وسالم الذي كان مقربا من مبارك الذي أطاحت به انتفاضة شعبية في فبراير شباط محتجز في إسبانيا بتهمة غسل أموال هناك. وهو يحاكم في مصر غيابيا أيضا مع مبارك بتهم تتصل بالتربح وإهدار المال العام والرشوة.

وكان والي يشغل منصب وزير الزراعة واستصلاح الأراضي إلى جانب منصب نائب رئيس الوزراء وقت البيع.

وأحيل عبيد ووالي إلى المحاكمة محبوسين.

وكان المستشار أحمد إدريس الذي حقق معهما أمر بحبسهما على ذمة التحقيق.

والموظفون العموميون الثلاثة الآخرون المحالون للمحاكمة هم أحمد عبدالفتاح المستشار القانوني لوالي وقت شغله منصب وزير الزراعة واستصلاح الأراضي ومحمود عبدالبر المدير التنفيذي للهيئة العامة لمشروعات التعمير والتنمية الزراعية بالوزارة سابقا وسعيد عبدالفتاح المدير السابق لأملاك الدولة المخصصة لوزارة الزراعة.   يتبع