إسرائيل تختبر صاروخا مع احتدام النقاش بشأن التهديد الايراني

Wed Nov 2, 2011 4:34pm GMT
 

(لإضافة تصريحات باراك ومريدور وتفاصيل)

من دان وليامز

القدس 2 نوفمبر تشرين الثاني (رويترز) - أجرت اسرائيل اليوم الأربعاء تجربة لإطلاق صاروخ من قاعدة عسكرية بعد يومين من تحذير رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو من "تهديد مباشر وخطير" يمثله البرنامج النووي الإيراني على اسرائيل.

تزامنت عملية الاطلاق التي تمت عند الظهر قرب تل ابيب ولم يعلن عنها من قبل مع زيادة التكهنات منذ اسبوع في وسائل اعلام المحلية بأن نتنياهو يعمل لضمان توافق حكومي على هجوم على ايران.

ورفض مكتب نتنياهو التعليق على التقارير مجهولة المصدر وغير المؤكدة والتي يشير بعض المعلقين انها ربما تكون تضليلا يهدف الى دفع القوى الاجنبية القلقة من اندلاع الحرب الى تشديد العقوبات على طهران.

وقال وزير الدفاع الاسرائيلي ايهود باراك في بيان "هذا انجاز تكنولوجي مثير للاعجاب وخطوة مهمة في التقدم الذي تحققه اسرائيل في ميداني الصواريخ والفضاء."

وقال مراسل الشؤون العسكرية لراديو اسرائيل والذي يطلعه كبار المسؤولين عادة على الشؤون الدفاعية انه جرى اطلاق "صاروخ ذاتي الدفع". وينطبق هذا التعبير عموما على الصواريخ طويلة المدى التي تحمل رؤوسا حربية.

ويفترض ان اسرائيل تمتلك مثل هذه الاسلحة المعروفة باسم اريحا بالاضافة الى صواريخ شافيت لوضع اقمار صناعية في مدار. كما تقوم ايضا بمساعدة من الولايات المتحدة بتحديث درعها الجوي (أرو) الذي يستخدم صواريخ اعتراضية لاسقاط الصواريخ ذاتية الدفع فوق الغلاف الجوي.

وهون دان ميريدور وزير الشؤون النووية والمخابرات وعضو حكومة نتنياهو المصغرة التي تضم ثمانية اعضاء من الصلة بين هذا الاطلاق وبين نظرة اسرائيل لايران.   يتبع