12 تشرين الثاني نوفمبر 2011 / 17:08 / منذ 6 أعوام

انفجار ضخم يقتل 27 شخصا في قاعدة عسكرية ايرانية

(لزيادة عدد القتلى وإضافة تفاصيل)

من رامين مصطفوي

طهران 12 نوفمبر تشرين الثاني (رويترز) - قالت هيئة الاذاعة والتلفزيون الايرانية ان انفجارا ضخما وقع في مستودع للأسلحة بقاعدة عسكرية قرب العاصمة طهران اليوم السبت اسفر عن مقتل 27 شخصا واصابة 16 آخرين.

وقال مسؤولون ان الانفجار وقع اثناء نقل جنود ذخائر في قاعدة في بدجانه قرب شهريار على بعد نحو 45 كيلومترا غربي طهران.

واهتزت النوافذ على بعد كيلومترات من مكان الانفجار الذي لا توجد مؤشرات على انه نجم عن عمل هجومي في وقت يتزايد فيه التوتر مع اسرائيل بسبب البرنامج النووي الايراني.

ونقلت هيئة الاذاعة والتلفزيون الايرانية عن رمضان شريف المتحدث باسم الحرس الثوري قوله "استشهد حتى الآن 27 من افراد الحرس الثوري واصيب 16آخرون وبعضهم في حالة حرجة."

وقال "اليوم في الساعة 13.30 (0900 بتوقيت جرينتش) وقع انفجار في واحدة من قواعد الحرس الثوري خلال نقل شحنة من المواد المتفجرة من الترسانة إلى جانب ان بعض الذخائر في الترسانة انفجرت مما سبب صوتا مرعبا."

وقال سكان في الضواحي الغربية لطهران انهم شعروا بالانفجار الذي تصور البعض انه زلزال خفيف.

وتواصل الحريق في القاعدة لساعات. واغلقت الشوارع حول القاعدة وابعد الصحفيون عن الموقع.

وقالت وسائل اعلام ان انفجارين وقعا وقال رئيس منظمة الهلال الاحمر الايرانية ان احتمال وقوع انفجارات جديدة قائم.

وقال محمود مظفر لوكالة مهر للانباء ان ستة مسعفين فقط سمح لهم بالدخول إلى قاعدة امير المؤمنين العسكرية وان الدخان الكثيف يعرقل عمليات الانقاذ.

ولم ترد اي تقارير تربط بين الانفجار واي غارة جوية او اي هجوم اخر. وتصاعد التوتر في الاسابيع الاخيرة بين ايران واسرائيل والولايات المتحدة اللتين لم تستبعدا امكانية شن عمل عسكري ضد طهران ومنشآتها التي تعتقدان انها تعمل على تطوير اسلحة نووية.

ونفى شريف ما قال انها تكهنات وسائل اعلام غربية بان القاعدة العسكرية لها صلة بالبرنامج النووي الايراني.

وقال لوكالة مهر للانباء "هذا الانفجار لا علاقة له بأي تجارب نووية كتلك التي تحدثت عنها وسائل اعلام اجنبية."

وتنفي طهران الاتهامات الغربية التي حظيت بقدر جديد من المصداقية بتقرير اصدرته الوكالة الدولية للطاقة الذرية هذا الاسبوع وقالت فيه ان البرنامج النووي الايراني له اهداف عسكرية.

وفي 12 اكتوبر تشرين الأول من العام الماضي وقع انفجار مماثل في مستودع ذخائر تابع للحرس الثوري في خرام اباد بغرب إيران وأدى الى مقتل وإصابة عدد من الجنود. وقالت السلطات آنذاك انه مجرد حادث.

ا ج - ن ع (سيس)

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below