الفيضانات تؤثر على ملايين الاشخاص في شمال وشرق الهند

Fri Sep 2, 2011 5:27pm GMT
 

نيودلهي 2 سبتمبر أيلول (رويترز) - قال مسؤولو حكومة وإغاثة اليوم الجمعة ان مياه الفيضانات العارمة في شمال وشرق الهند اثرت على ملايين الاشخاص واجبرت كثيرين على الفرار من منازلهم حيث جرفت مياه الانهار الطرق وصعبت عمليات الانقاذ.

وقال عمال الاغاثة ان 5.2 مليون شخص تضرروا وهذا العدد ضعف ما كان عليه قبل عشرة ايام مع اجتياح الامطار الموسمية لولايات اوتار براديش وبيهار واسام ذات الكثافة السكانية العالية والتي قتل فيها 158 شخصا في حوادث متعلقة بالفيضانات في الشهور الثلاثة الماضية.

وقال جون روش ممثل البلاد لدى الاتحاد الدولي لجمعيات الصليب الاحمر في الهند "عدد الاشخاص الذين تضرروا بالفيضانات تجاوز الضعف خلال الأيام العشرة الماضية. ارسلنا فرق لعمل تقييمات اكثر دقة للوضع لكننا نشعر ان الامور ستزداد سوءا."

وفي ولاية اوتار براديش الاكثر تضررا في شمال وسط الهند قال مسؤول بحكومة الولاية ان 125 شخصا لاقوا حتفهم وتضرر نحو مليوني اخرين.

وقال كيه كيه سينها مفوض الاغاثة بالولاية "من بين المناطقة التسع والعشرين التي تأثرت بالفيضانات لا تزال عشر (مناطق) في وضع خطير" مضيفا ان الفيضانات شردت نحو 70 ألف شخص ودمرت نحو 300 ألف و 500 هيكتار من حقول الارز.

وقال مسؤولون ان منسوب المياه في نهر براهمابوترا الذي يجري عبر ولاية اسام الشرقية قبل المرور إلى بنجلادش لا يزال عند مستويات التدفق الخطيرة.

وفي ولاية بيهار الواقعة بين اوتار براديش واسام حيث نزح نحو 2.6 ملايين شخص قالت السلطات المحلية انها بدأت "عمليات اغاثة وتأهيل مثل التي تتخذ وقت الحرب."

لكن المئات من القرويين الغاضبين تظاهروا اليوم الجمعة بسبب نقص المساعدات.

ح ع - ن ع (من)