حزب الله يرفض دعوة بان جي مون إلى نزع سلاحه

Sat Jan 14, 2012 4:41pm GMT
 

من دومينيك ايفانز

بيروت 14 يناير كانون الثاني (رويترز) - رفض الامين العام لحزب الله حسن نصر الله اليوم السبت دعوة الامم المتحدة إلى نزع سلاح حزب الله المعادي لاسرائيل قائلا ان الحركة عازمة على الحفاظ على قدرتها العسكرية من اجل الدفاع عن لبنان.

وقال نصر الله "نؤكد اليوم بشكل قاطع وحاسم وبيقين ليس بعده يقين تمسكنا بخيار المقاومة بنهج المقاومة بطريق المقاومة وبسلاح المقاومة."

واضاف ان سلاح حزب الله إلى جانب الشعب اللبناني والجيش هم الضمانة الوحيدة لحماية لبنان.

وقال نصر الله ساخرا من دعوة الامين العام للامم المتحدة بان جي مون إلى نزع سلاح حزب الله انه سعيد بأن قدرة حزب الله العسكرية مصدر للقلق.

ومضى يقول في خطاب تلفزيوني احتفالا بمناسبة شيعية "اقول له قلقك يا حضرة الامين العام يطمئننا ويسعدنا. ما يهمنا هو ان تقلق وان تقلق امريكا من ورائك وان تقلق اسرائيل معك هذا لا يعنينا على الاطلاق."

ورفض حزب الله الذي خاض حربا مدمرة استمرت شهرا ضد اسرائيل عام 2006 قرار مجلس الامن الداعي إلى تخليه عن ترسانته العسكرية كما فعلت كل الجماعات اللبنانية المسلحة بعد انتهاء الحرب الاهلية اللبنانية التي استمرت بين 1975 و1990.

ويقول نصر الله الذي يختبئ منذ 2006 خوفا من الاغتيال ان حزب الله يعيد تسليح نفسه منذ الحرب التي اطلق فيها مئات الصواريخ على شمال الاسرائيل بشكل يومي.

وكان بان الذي تحدث في بيروت يوم الجمعة قد اعرب عن "القلق العميق بشأن القدرة العسكرية لحزب الله" وعدم حدوث تقدم في عملية نزع السلاح. وقال "كل هذه الاسلحة خارج سلطة الدولة المسموح بها غير مقبولة."   يتبع