المجلس الوطني يعرض مكافأة لمن يسلم القذافي حيا أو ميتا

Wed Aug 24, 2011 5:48pm GMT
 

(لاضافة تفاصيل واقتباسات)

من روبرت بيرسل

بنغازي (ليبيا) 24 أغسطس اب (رويترز) - قال المجلس الوطني الانتقالي الذي يمثل المعارضة الليبية اليوم الأربعاء إنه يعرض مكافأة قدرها 1.3 مليون دولار والعفو عن أي فرد يسلم العقيد معمر القذافي حيا أو ميتا.

ويلاحق مقاتلو المعارضة الرجل الذي حكم ليبيا 42 عاما بعد اقتحام مجمعه في طرابلس امس الثلاثاء لكنهم وجدوا انه مهجور في معظمه. واستمر القتال في أجزاء من طرابلس التي تعمها الفوضى اليوم الاربعاء.

وقال مصطفى عبد الجليل رئيس المجلس الوطني الانتقالي في مؤتمر صحفي ان المجلس يعلن ان أي فرد من الدائرة المقربة من القذافي يقتله أو يعتقله سيمنحه المجتمع عفوا عن أي جرائم.

وأضاف ان رجل أعمال من بنغازي مهد الانتفاضة الليبية في الشرق عرض أيضا مكافأة قدرها مليونا دينار (1.3 مليون دولار) لمن يمسك بالقذافي.

وقال المجلس الوطني الانتقالي انه يفضل الامساك بالقذافي حيا حتى يمكن تقديمه للمحاكمة. لكن عبد الجليل قال ان القذافي لن يستسلم بسهولة ومازال بامكانه ارتكاب "عمل كارثي".

وأضاف انهم يعلمون ان نظام القذافي لم ينته بعد وان النهاية ستأتي فقط عندما يقبض عليه حيا أو ميتا. وقال ان قوات القذافي والمتواطئين معه لن يكفوا عن المقاومة حتى يتم الامساك بالقذافي أو يقتل.

وقال أحمد باني المتحدث العسكري باسم المعارضين في وقت سابق ان قوات المعارضة سيطرت على العاصمة طرابلس بالكامل وان كانت بعض جيوب المقاومة مازالت في المدينة التي يبلغ تعداد سكانها مليوني نسمة.   يتبع