زعماء انجيليون محافظون يؤيدون سانتوروم مرشحا رئاسيا للحزب الجمهوري

Sat Jan 14, 2012 6:31pm GMT
 

كولومبيا (ساوث كارولاينا) 14 يناير كانون الثاني (رويترز) - أيدت مجموعة تضم 150 من الزعماء المسيحيين المحافظين ذوي النفوذ اليوم السبت السناتور السابق عن بنسلفانيا ريك سانتوروم كمرشح للرئاسة عن الحزب الجمهوري في الولايات المتحدة.

واتفق المحافظون على دعم سانتوروم في ثالث اقتراع خلال اجتماع عقد في مزرعة خارج هيوستن بولاية تكساس.

وقال توني بيركينز رئيس مجلس أبحاث العائلة المتحدث باسم المجموعة "ما كنت أعتقد انه غير ممكن أصبح ممكنا على ما يبدو."

ولم تكن الجماعة تتوقع التوصل إلى اتفاق على مرشح واحد حيث كان دعم الإنجيليين منقسما بين سانتوروم ورئيس مجلس النواب الأمريكي السابق نيوت جينجرتش وحاكم ولاية تكساس ريك بيري.

ويعطي هذا الدعم سانتوروم دفعة قوية ضد المرشح ميت رومني متصدر السباق داخل الحزب الجمهوري لا سيما في ولاية ساوث كارولاينا التي تجرى فيها الانتخابات الداخلية المقبلة للحزب يوم 21 من يناير كانون الثاني الجاري.

وفي انتخابات عام 2008 وصف نحو 60 في المئة من الناخبين في ولاية ساوث كارولينا أنفسهم بانهم مسيحيون إنجيليون.

وقال بيركينز في مؤتمر صحفي عبر الهاتف بعد الاجتماع "ظهر توافق في الآراء حول ريك سانتوروم. تحقق ذلك بينما لم يكن هناك أمل كبير في أن نتمكن من التوصل إلى توافق حول مرشح واحد."

س ع - ن ع (سيس)