ابنة القذافي تدعو المحكمة الجنائية الدولية للتحقيق في مقتل والدها

Wed Dec 14, 2011 6:59pm GMT
 

الجزائر 14 ديسمبر كانون الاول (رويترز) - قال محام لعائشة القذافي اليوم الاربعاء انه كتب خطابا إلى مدعي المحكمة الجنائية الدولية يسأله فيه عما اذا كان قد تم فتح تحقيق في مقتل والدها معمر القذافي واخيها المعتصم.

وجاء في الخطاب الذي اطلعت رويترز عليه ان معمر القذافي وابنه المعتصم تم اعدامهما بابشع الطرق وتم عرض جثتيهما بعد ذلك في تحد صارخ للشريعة الاسلامية.

وقال الخطاب الذي كتبه نيك كوفمان وكيل عائشة القذافي "صور هذه الهمجية نشرت واذيعت في جميع انحاء العالم والحقت اضرارا نفسية شديدة بموكلتي."

وجاء في الخطاب "حتى الان لم يتم اخطار ابنة القذافي او اي من افراد اسرته من قبل مكتبكم ببدء تحقيق في الظروف والملابسات المحيطة باعدامهم الوحشي."

وتم اعتقال معمر القذافي وابنه المعتصم في سرت مسقط رأس القذافي في شهر اكتوبر تشرين الاول الماضي وذلك بعد شهرين من استيلاء الثوار على العاصمة طرابلس واجبار الزعيم واقاربه على الهرب. وتم اعدام القذافي وابنه بعد فترة وجيزة من اعتقالهما وهما في يد المقاتلين الموالين لقيادة ليبيا الجديدة في ظروف لم يتم تفسيرها بشكل كامل حتى الان.

وهربت عائشة القذافي مع افراد اخرين من عائلة القذافي الى الجزائر في شهر اغسطس.

وكانت المحكمة الجنائية الدولية التي تتخذ من لاهاي مقرا لها قد اصدرت في وقت سابق من العام مذكرات اعتقال لمعمر القذافي وابنه سيف الاسلام ورئيس المخابرات الليبية السابق عبد الله السنوسي لضلوعهم في جرائم ضد الانسانية.

وفي الخطاب تساءل محامي عائشة القذافي عما إذا كان مكتب المدعي العام للمحكمة الجنائية الدولية قد بدأ التحقيق في مقتل والدها وشقيقها وعما اذا كان قد اتخذ خطوات لضمان قيام السلطات الليبية نفسها بالتحقيق في الامر.

وتساءل الخطاب ايضا عما اذا كانت المحكمة الجنائية الدولية تنظر فيما ذكرته تقارير في ذلك الوقت بشأن استهداف غارة لحلف شمال الاطلسي لموكب القذافي قبل لحظات من اسره.

وتساءل الخطاب "هل مكتبكم يحقق في الهجوم الذي زعم ان قوات حلف شمال الاطلسي نفذته لتحديد ما إذا كان هناك فرد مسؤول من الناحية الجنائية عن هذا الهجوم العسكري غير القانوني"

م ن - ن ع (سيس)