المانيا تقول انها تريد مبعوثا خاصا من الامم المتحدة لسوريا

Thu Aug 4, 2011 7:07pm GMT
 

(لاضافة متحدث من البعثة الالمانية لدى الامم المتحدة)

برلين 4 أغسطس اب (رويترز) - قال وزير الخارجية الالماني جيدو فسترفيله اليوم الخميس ان المانيا ستطلب من الامم المتحدة ارسال مبعوث خاص الى سوريا لزيادة الضغط على دمشق بشأن قمعها للمحتجين المدنيين.

وستزيد هذه الخطوة من الضغوط بعد ادانة مجلس الامن الدولي لسوريا امس الاربعاء حين حث الحكومة على احترام حقوق الانسان والوفاء بالتزاماتها بموجب القانون الدولي.

وقال فسترفيله في بيان "سويا الى جانب شركائنا.. سأحث الامم المتحدة على تعيين مبعوث خاص الى سوريا يبدأ العمل فورا ويحمل الرسالة الواضحة من المجتمع الدولي الى دمشق ويعزز مطالب مجلس الامن."

ووافقت دول الاتحاد الاوروبي اليوم على توسيع العقوبات على سوريا لكنها لم تصل الى حد استهداف قطاع النفط والبنوك وهو ما يقول معارضون سوريون انه سيكون السبيل الوحيد لقطع المال الذي يعزز القمع في البلاد.

وقال متحدث باسم البعثة الالمانية لدى الامم المتحدة في نيويورك ان الاقتراح قدم الى الامين العام للمنظمة الدولية بان جي مون.

واضاف المتحدث "ما يهم الان هو ترجمة ذلك الى شيء ذي مغزى على الارض." وتابع "هذا سبب ان الحكومة الالمانية اقترحت... تعيين مبعوث خاص لسوريا."

ولم يتضح على الفور من يمكن ان يكون هذا المبعوث لكن المتحدث اوضح ان برلين تريد ان تتحرك الامانة العامة للامم المتحدة سريعا. ولم يرد المكتب الصحفي للامم المتحدة على الفور على طلب التعليق.

وقال المتحدث الالماني "بعثتنا على اتصال مع الامانة." واضاف "نريد ان نحدد سريعا الطريق للامام معهم ومع شركائنا."

ع ع - ن ع (سيس)