الجيش السوري يقول ان عشرة من افراده قتلوا في هجوم "ارهابي" بدعم خارجي

Fri Nov 25, 2011 2:47pm GMT
 

(لتغيير المصدر واضافة مقتبسات وتفاصيل)

من مروان مقدسي

دمشق 25 نوفمبر تشرين الثاني (رويترز) - قال الجيش السوري في بيان اليوم الجمعة ان عشرة من افراده بينهم ستة طيارين قتلوا في هجوم "ارهابي" مدعوم خارجيا على قاعدة عسكرية قرب حمص.

وقال بيان صادر عن القيادة العامة للجيش والقوات المسلحة نقلته وسائل اعلام سورية "ان مجموعة ارهابية مسلحة قامت بعملية اغتيال اثمة ادت الى استشهاد ستة طيارين وضابط فنى وثلاثة صف ضباط من الفنيين العاملين فى احدى القواعد الجوية العسكرية اثناء مرورهم على محور تدمر حمص بعد ظهر امس."

وتواجه سوريا حملة احتجاجات منذ ثمانية اشهر ضد حكم الرئيس بشار الاسد المستمر منذ 11 عاما. وتقول الأمم المتحدة إن 3500 شخص قتلوا بينما تتهم دمشق مجموعات مسلحة بالمسؤولية عن العنف وتقول إن 1100 من أفراد الجيش والشرطة قتلوا.

وقال البيان "هذا الاستهداف المباشر لنخبة من نسورنا البواسل المدربين تدريبا نوعيا على قيادة الطائرات الحربية الحديثة ... هو تصعيد ارهابى خطير يكشف عن الوجه الحقيقى للمخطط الذى يستهدف بنية قواتنا المسلحة بمختلف انواعها وصنوفها ويوءكد تورط جهات اجنبية فى دعم هذه العمليات الارهابية بهدف اضعاف القدرات القتالية النوعية لقواتنا المسلحة الباسلة."

اضاف البيان "ان القيادة العامة للجيش والقوات المسلحة اذ ترى ان المستفيدين من هذا العمل الارهابى هم اعداء الوطن والامة وفى مقدمتهم اسرائيل توءكد عزم قواتنا المسلحة على تنفيذ كل ما يوكل اليها من مهام وجاهزيتها الدائمة للدفاع عن امن الوطن والمواطنين وبتر كل يد اثمة تستهدف الدم السورى والتصدى بكل حزم لكل من يهدد امن الوطن واستقراره."

ل ب - ن ع (سيس)