الأميرة كاثرين دوقة كيمبردج تتطوع في الكشافة

Thu Jan 5, 2012 2:57pm GMT
 

لندن 5 يناير كانون الثاني (رويترز) - عززت الأميرة كاثرين دوقة كيمبردج موقعها في العائلة المالكة البريطانية بتوليها أول أدوار الرعاية منذ زواجها من الأمير وليام وأصبحت أحدث متطوعة في نشاط الكشافة.

وقال اتحاد الكشافة إن الدوقة ستساعد صغار الكشافة المحليين في ويلز ربما في أنشطة مثل الألعاب وتعليم الاسعافات الاولية أو الطهي في المعسكرات.

والملكة إليزابيث ملكة بريطانية هي الراعي الملكي للكشافة.

وتشمل الانشطة الأخرى التي ستشارك فيها الدوقة كاثرين الأعمال الخيرية مع الصغار. وتزوجت كاثرين (29 عاما) من الأمير وليام وترتيبه الثاني في الولاية على العرش البريطاني في مراسم مبهرة أقيمت في ابريل نيسان وتابعها الملايين حول العالم.

وذكر بيان صادر عن قصر سان جيمس اليوم الخميس أن "الأدوار الجديدة للدوقة تعكس أمنية جلالتها في مساعدة أعمال العائلة المالكة في إلقاء الضوء على قضايا مهمة في القطاع الخيري والتطوعي وفي الفنون."

وقالت وسائل إعلام بريطانية إن قرار دوقة كيمبردج رعاية الاعمال الخيرية التي تعمل مع الصغار وبعضهم يعاني من مشاكل في السلوك أو مصاب بامراض في مراحلها الاخيرة يشير إلى أنها ستسير على خطى الاميرة الراحلة ديانا والدة زوجها.

ي ا - ن ع (من)