5 تشرين الثاني نوفمبر 2011 / 18:18 / منذ 6 أعوام

ايران: مشتبه فيه في مؤامرة واشنطن عضو مجاهدي خلق

(لاضافة رد فعل مجاهدي خلق)

من روبن بوميروي

طهران 5 نوفمبر تشرين الثاني (رويترز) - قدمت إيران شكوى للأمم المتحدة ضد الولايات المتحدة التي اتهمتها بمحاولة اغتيال دبلوماسي سعودي قائلة إن أحد المشتبه فيهما في المؤامرة المزعومة والذي تقول واشنطن إنه مسؤول عسكري إيراني هو في الحقيقة عضو في جماعة متمردة معادية لطهران.

وقال وزير الخارجية الإيراني علي أكبر صالحي اليوم السبت إن المؤامرة جزء من استراتيجية أمريكية متعددة الجوانب لتشويه سمعة طهران وهي عملية قال إنها ستستمر في الأسبوع القادم عندما تصدر الوكالة الدولية للطاقة الذرية التابعة للأمم المتحدة تقريرا يقول دبلوماسيون غربيون إنه سيتضمن أدلة جديدة عن برنامج إيران النووي.

وقال صالحي إن الشكوى التي قدمت للأمين العام للأمم المتحدة رد الاتهام الأمريكي بأن طهران تدعم الإرهاب على واشنطن.

وقال في مؤتمر صحفي بثته على الهواء مباشرة قناة (برس تي في) الإيرانية الناطقة بالإنجليزية "هذا الخطاب يتضمن شكوانا من المؤامرات الأمريكية ومعلومات موثوق بها حصلنا عليها عن التورط الأمريكي في تلك المؤامرات."

وذكرت قناة (برس تي في) على موقعها الإلكتروني أن الخطاب قال إن مشتبها به يذكر مدعون أمريكيون إنه مسؤول عسكري إيراني إنما هو في حقيقة الأمر عضو في منظمة مجاهدي خلق الإيرانية المتمردة في المنفى.

ودفع أحد الرجلين المتهمين في مؤامرة قتل السفير السعودي في واشنطن وهو أمريكي مولود في إيران عمره 56 عاما ويدعى منصور أرباب سيار بالبراءة في جلسة في محكمة في نيويورك الشهر الماضي.

ولا يزال الرجل الثاني ويدعى غلام شكوري هارب ويقول مسؤولون أمريكيون إنه عضو في قوة القدس وهي ذراع للحرس الثوري الإيراني وهو الذي أقر خطة استئجار رجال عصابات مكسيكيين لقتل السفير السعودي عادل الجبير.

وذكرت وكالة مهر الإيرانية شبه الرسمية للأنباء في 17 أكتوبر تشرين الأول الماضي إن شكوري عضو في منظمة مجاهدي خلق الإيرانية التي تعمل من العراق والتي تصنفها الولايات المتحدة كجماعة إرهابية.

وقالت الوكالة نقلا عن "مصادر مطلعة" إن شكوري سافر إلى واشنطن وإلى قاعدة المنظمة في معسكر أشرف بالعراق.

ولم يعلق مسؤولون إيرانيون في البداية على التقرير الذي قال إن الانتربول اكتشف هوية شكوري الحقيقية ولكن قناة (برس تي في) ذكرت اليوم السبت أنها مدرجة الآن في الخطاب الذي سلم للأمين العام.

وقال المجلس الوطني للمقاومة الايرانية الذي تتبعه منظمة مجاهدي خلق ان الاتهامات الايرانية "منافية للعقل".

وقال محمد محدثين من المجلس الوطني للمقاومة الايرانية لرويترز في بيان انه من خلال اللجوء الى الاكاذيب يحاول نظام الملالي تقليل العواقب السياسية والقانونية في الساحة الاقليمية والدولية.

وعندما أشارت صحيفة نيويورك تايمز الى مقال وكالة مهر قال مسؤولون امريكيون للصحيفة انهم مازالوا واثقين من ان شكوري ضابط بقوة القدس.

ونقلت صحيفة نيويورك تايمز عن المتحدثة باسم وزارة الخارجية الامريكية روندا شور قولها في ذلك الوقت "نلاحظ ان هذه التقارير مصدرها الوحيد هو مصادر اعلامية حكومية ايرانية التي لها تاريخ موثق في تلفيق الروايات الاخبارية."

وتستخدم واشنطن ما تقول إنه مؤامرة أحبطت للمساعدة في تعزيز التأييد الدولي لتشديد العقوبات على إيران التي تتهمها بالسعي لإنتاج أسلحة نووية ودعم الإرهاب. وترفض إيران الاتهامين.

وزادت وسائل الاعلام الاسرائيلية والامريكية التكهنات في الايام الاخيرة بأن اسرائيل قد توجه ضربة الى المواقع النووية الايرانية.

وقال صالحي إن إيران لا تخشى شيئا قد يكشفه التقرير الذي ستصدره الوكالة الدولية يوم الأربعاء القادم والذي يقول دبلوماسيون غربيون إنه سيقدم "حجة دامغة" على أن البرنامج النووي الإيراني ليس برنامجا سلميا بالكامل.

وقال صالحي "يزعمون أنهم سينشرون وثائق جديدة. نعرف ما هي الحقيقة.. فلينشرونها وسنرى ما سيحدث. ألن يكونوا مؤضع شك كوكالة خاضعة لضغط قوى أجنبية؟".

وتابع قائلا إن تقرير الوكالة الدولية ومؤامرة الاغتيال والاتهامات الخاصة بانتهاكات حقوق الإنسان "هجوم ثلاثي الأبعاد من الغرب على إيران... هجوم من أجل الضغط على إيران كي تذعن."

وكرر صالحي موقف الزعيم الاعلى الايراني آية الله علي خامنئي الذي قال إن إيران لديها مئة "وثيقة لا يمكن إنكارها" تثبت تورط الولايات المتحدة في الإرهاب.

ر ف - ن ع (سيس)

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below