الالاف في العراق يتظاهرون للمطالبة بتحسين الخدمات

Fri Sep 16, 2011 4:09pm GMT
 

من سعد شلش

بغداد 16 سبتمبر أيلول (رويترز) - تظاهر الاف العراقيين في انحاء البلاد اليوم الجمعة لمطالبة رئيس الوزراء نوري المالكي بتحسين امدادات الكهرباء والخدمات الاساسية في اختبار جديد لائتلافه الحاكم الهش.

واحتشد المواطنون في شوارع بغداد والمدن الجنوبية رافعين فوق رؤوسهم مراوح كهربائية وأجهزة تكييف معطوبة تعبيرا عن احباطهم في اعقاب دعوة اطلقها رجل الدين الشيعي مقتدى الصدر للتظاهر.

وبعد أكثر من ثمانية اعوام على الغزو الذي قادته الولايات المتحدة للاطاحة بصدام حسين ما زال الكثير من العراقيين يشعرون باحباط شديد بسبب بطء التقدم الاقتصادي في حين تتركز شكواهم الاساسية من نقص الكهرباء والبنية التحتية والوظائف. وقال رسول عبد الرزاق احد المتظاهرين في مدينة البصرة الجنوبية "نتظاهر ضد الحكومة التي لم تف بوعودها. هذه المرة يجب ان يلبوا هذه المطالب. سنواصل الاحتجاج كل يوم جمعة إلى ان يستجيبوا."

وواجه المالكي في وقت سابق من هذا العام مظاهرات غاضبة بسبب الخدمات الاساسية وتحولت حكومته منذ ذلك الحين إلى اتخاذ اجراءات على عجل قصيرة الأمد مثل خفض رسوم المرافق العامة وتزويد المولدات الكهربائية بالمناطق بالوقود لتهدئة المحتجين.

ومقتدى الصدر المناهض بشدة للولايات المتحدة هو عضو اساسي بائتلاف المالكي.

لكن الاحتجاجات التي ينظمها تزيد من الضغط على الحكومة في الوقت الذي تحاول فيه احتواء عنف الميليشيات والمسلحين والتناقش حول ما اذا كان يتعين بقاء قوات أمريكية بعد الموعد المحدد بحلول نهاية العام.

وفي وقت سابق من هذا الشهر أبلغ الصدر الحكومة بانه يتعين عليها توفير 50 الف فرصة عمل ومنح العراقيين نصيب اكبر في ثروات البلاد النفطية والاسراع بالاصلاحات او مواجهة احتجاجات.

وتظاهر اكثر من 10 الاف من انصار الصدر في مدينة الصدر بشرق بغداد المعقل الرئيسي لحركة الصدر. وحمل البعض نعوشا ملفوفة بأغطية سوداء اللون.   يتبع