طائرة عمانية في طهران بانتظار الافراج عن السجينين الامريكيين

Fri Sep 16, 2011 4:59pm GMT
 

مسقط 16 سبتمبر أيلول (رويترز) - قال مسؤول بوزارة الخارجية في سلطنة عمان إن السلطنة أرسلت طائرة إلى ايران في انتظار الافراج المتوقع عن مواطنين أمريكيين أدينا بالتجسس ومن الممكن الإفراج عنهما خلال 24 ساعة.

وقال المسؤول الذي رفض الكشف عن هويته لرويترز نظرا لحساسية الأمر "ما زلنا ننتظر القرار النهائي بشأن نقل الامريكيين إلى مسقط بطائرتنا الموجودة الآن في طهران. من الصعب القول متى سيحدث ذلك ربما في الساعات الاربع والعشرين القادمة إلا أننا نامل في أن يحدث هذا قريبا."

وقال الرئيس الايراني محمود احمدي نجاد في مقابلة مع شبكة تلفزيونية امريكية بثت يوم الثلاثاء إنه سيتم الافراج عن شين باور وجوش فاتال في الايام القادمة في لفتة انسانية قبل رحلته الى الامم المتحدة في نيويورك. الا ان السلطة القضائية الايرانية قالت إن الافراج عنهما ليس وشيكا.

واوضح المسؤول في الخارجية ان عمان ارسلت الطائرة امس الخميس بعد ان تلقى السلطان قابوس تطمينات من ايران بشان نقل الامريكيين الى العاصمة العمانية مسقط لتسليمهما الى السفارة الامريكية.

وكانت عمان ساعدت ايضا في تسهيل الافراج عن عضو ثالت في المجموعة قبل عام.

وقالت وزيرة الخارجية الامريكية هيلاري كلينتون امس الخميس ان الولايات المتحدة ما زال يحدوها الامل بأن تفرج ايران عن الرجلين الامريكيين ولا تشعر بقلق زائد لتأجيل طهران تنفيذ وعد لاطلاق سراحهما في وقت سابق من هذا الاسبوع.

وقالت كلينتون ان الولايات المتحدة لاحظت تأخيرات سابقة بين اعلانات رسمية ايرانية وبين التنفيذ الفعلي لها وإن عددا من المصادر طمأنت واشنطن سواء بشكل رسمي او غير رسمي بأن الرجلين سيفرج عنهما.

وكان قد ألقي القبض على باور وفاتال في يوليو تموز 2009 قرب حدود ايران مع العراق حيث يقولان إنهما كانا في جولة تريض في الجبال كسائحين. وكانت معهما امرأة امريكية تدعى سارة شورد سمحت لها السلطات الايرانية بالعودة إلي بلدها في سبتمبر ايلول 2010 بعد دفع كفالة بلغت 500 ألف دولار.

وقال محامي باور وفاتال يوم الثلاثاء إن الرجلين -اللذين حكم عليهما الشهر الماضي بالسجن ثمانية أعوام بتهمة التجسس- سيفرج عنهما بكفالة قدرها 500 ألف دولار لكل منهما. وهما الآن يقتسمان زنزانة في سجن إيفين بطهران.   يتبع