لجنة اصلاح الاقتصاد الاسرائيلي تحث على خفض نفقات الدفاع

Mon Sep 26, 2011 5:43pm GMT
 

من الين فيشر ايلان

القدس 26 سبتمبر أيلول (رويترز) - أوصت لجنة لاصلاح الاقتصاد الاسرائيلي اليوم الاثنين بخفض ميزانية الدفاع بنسبة خمسة بالمئة العام القادم وزيادة ضريبة المكاسب الرأسمالية وأرباح الشركات استجابة لاسابيع من الاحتجاجات الشعبية التي دعت الى خفض تكاليف المعيشة.

وقدمت اللجنة توصياتها الى رئيس الوزراء بنيامين نتنياهو الذي أشاد بالتقرير ووصفه بأنه علامة بارزة لكنه قال ان أكبر جزء من الانفاق الحكومي سيخصص للدفاع رغم ذلك.

واقترحت اللجنة التي عينتها الحكومة اجراء خفض قيمته 2.5 مليار شيقل (668 مليون دولار) في ميزانية الدفاع في عام 2012 كما أوصت بزيادة الضريبة على أرباح رأس المال الى 25 في المئة من 20 في المئة وضريبة الشركات الى 26 في المئة من 24 في المئة.

وهذه الاجراءات ستوفر مبالغ هناك حاجة اليها في نفقات الرعاية الاجتماعية استجابة لمطالب المحتجين دون الاخلال باطار الميزانية.

ورفضت وزارة الدفاع -- مستشهدة بالتوترات الاقليمية بعد تغيير قيادات في العالم العربي -- اجراء خفض في ميزانيتها التي يتوقع ان تبلغ نحو 50 مليار شيقل في عام 2012 .

وتم تشكيل اللجنة بعد اسابيع من المظاهرات التي طالبت بخفض نفقات المعيشة وخاصة الوقود والغذاء والاسكان ورعاية الطفل التي هزت الحكومة الائتلافية التي يرأسها نتنياهو.

ر ف - ن ع (سيس) (قتص)