موسى ابراهيم يقول انه كان في سرت يوم الاحد

Mon Sep 26, 2011 5:49pm GMT
 

من باري مالون

تونس 26 سبتمبر أيلول (رويترز) - قال موسى ابراهيم المتحدث الهارب باسم الزعيم الليبي المخلوع اليوم الاثنين انه كان في سرت مسقط رأس معمر القذافي عندما تعرضت لهجوم أمس الاحد لكنه امتنع عن التعقيب على مكان القذافي.

وتحاصر قوات المجلس الوطني الانتقالي سرت من ثلاثة اتجاهات وتتعرض المدينة بانتظام لقصف من الطائرات الحربية لحلف شمال الاطلسي.

واقتحمت قوات الحكومة الانتقالية الليبية الاطراف الشرقية لسرت اليوم الاثنين بعدما تقدمت الى عمق المدينة من الغرب يوم السبت لكنها واجهت مقاومة شرسة من المقاتلين الموالين للقذافي.

وقال حلف شمال الاطلسي ان طائراته الحربية ضربت أهدافا في المدينة يوم الاحد شملت مستودعات ذخيرة ومنصات اطلاق صواريخ.

وقال ابراهيم لرويترز في مكالمة بهاتف يعمل بالاقمار الصناعية انه كان في سرت امس وان الوضع سيء للغاية.

وامتنع ابراهيم مرة اخرى عن التعقيب على موقع محدد للقذافي لكنه قال انه في ليبيا وانه سعيد للغاية لانه يقوم بدوره في هذه الاسطورة العظيمة للمقاومة.

وقالت الامم المتحدة ومنظمات اغاثة ان الاحوال داخل المدينة ربما كانت أليمة وان الامدادات الغذائية والطبية لا يمكن ان تصل اليها وان المياه شحيحة ولا توجد كهرباء.

وقال ابراهيم ان المستشفى المحلي توقف عن العمل تماما لانه لا يوجد أي نوع من الكهرباء وانها تفتقر الى الادوية كما ان الكثير من الاجهزة الطبية توقفت عن العمل.   يتبع