بانيتا: ليبيا تواجه انتقالا طويلا وصعبا

Sat Dec 17, 2011 3:16pm GMT
 

(لتحديث الموضوع)

من ميسي ريان ومات روبنسون

طرابلس 17 ديسمبر كانون الأول (رويترز) - قال وزير الدفاع الأمريكي ليون بانيتا اليوم السبت إن ليبيا تواجه طريقا "طويلا وصعبا " للانتقال من حكم الرجل الواحد الذي استمر 42 عاما وتوحيد الميليشيات المتنافسة التي اطاحت بمعمر القذافي ومازالت تسيطر على الشوارع.

وقال بانيتا وهو أول وزير دفاع امريكي يزور ليبيا ان واشنطن مستعدة للمساعدة لكنه لم يعرض شيئا محددا على قيادة تكافح لترسيخ سلطتها بعد شهرين من اعتقال وقتل معمر القذافي.

وحذر بانيتا من تحديات صعبة قبل توحيد المجموعات المسلحة التي ظهرت أثناء الحرب لتأمين مخابيء الاسلحة وبناء جيش وقوة شرطة ومؤسسات ديمقراطية.

وقال وزير الدفاع الامريكي في مؤتمر صحفي بعد الاجتماع مع رئيس الوزراء الليبي المؤقت عبد الرحيم الكيب ووزير الدفاع اسامة الجويلي "سيكون هذا انتقالا طويلا وصعبا لكني واثق من انكم ستنجحون."

وتواجه سلطة الحكومة الليبية المؤقتة تحديات من الميليشيات التي سيطرت على طرابلس في اغسطس اب بعد ستة اشهر من بداية الانتفاضة ضد القذافي.

وانسحب بعض افراد الميليشيات بعد قتل القذافي في اكتوبر تشرين الاول لكن مجموعات اخرى بقيت مدججة بالسلاح وتنتظر الحصول على نصيب في السلطة تقول انها تستحقه.

وقال بانيتا "انا واثق من انهم (القادة المؤقتون) يتخذون الخطوات الصحيحة للتواصل مع كل هذه الجماعات وجمعها معا لكي تكون جزءا من ليبيا واحدة ونظام دفاعي واحد."   يتبع