تاريخ المحرقة يساعد نتنياهو على التواصل مع دول البلقان

Thu Jul 7, 2011 5:46pm GMT
 

صوفيا 7 يوليو تموز (رويترز) - أشاد رئيس الوزراء الاسرائيلي بنيامين نتنياهو اليوم الخميس بسجل بلغاريا خلال محرقة النازي واستعان بالتاريخ في محاولته لدعم العلاقات مع البلقان في مواجهة حملة الفلسطينيين للحصول على اعتراف الأمم المتحدة باقامة دولة.

ورغم تحالفهم مع ألمانيا النازية وفر مواطنو بلغاريا الحماية لنحو 50 الف يهودي ببلادهم. وهاجر الكثير منهم بعد ذلك الى إسرائيل التي يريد نتنياهو من الفلسطينيين الاعتراف بها دولة يهودية مما يمثل عقبة كؤود في سبيل جهود السلام المتعثرة التي ترعاها الولايات المتحدة.

وقال رئيس الوزراء الاسرائيلي لرويترز أثناء زيارته لصوفيا "بلغاريا تحظى بإشادة أقل مما تستحق" وشبه ما قامت به بمقاومة الدنمركيين لحملات الاعتقال التي قام بها الاحتلال الألماني.

واضاف نتنياهو "إنها واحدة من القصص المثيرة للانتباه - ربما القصة الأكثر لفتا للانتباه من ناحية عدد الأشخاص الذين شاركوا فيها."

ووجه نتنياهو اشادة علنية في مؤتمر صحفي وسط سعادة نظيره البلغاري بويكو بوريسوف.

وقال بوريسوف "أود أن اشكر رئيس الوزراء الاسرائيلي لإرساله رسالة من صوفيا الى العالم عما فعله الشعب البلغاري إبان الحقبة النازية."

ويسعى الفلسطينيون الذين انسحبوا من محادثات السلام بعد رفض نتنياهو تجديد تجميد للبناء الاستيطاني العام الماضي للحصول على اعتراف من الأمم المتحدة بسيادتهم على كامل اراضي الضفة الغربية والقدس الشرقية وقطاع غزة.

وأصبحت دول وسط وشرق أوروبا -التي كانت ضمن معسكر الاتحاد السوفيتي السابق والحريصة على دعم علاقاتها بالغرب وتحرير اقتصادتها- أكثر انفتاحا على رسالة نتنياهو بضرورة التفاوض للتوصل الى اتفاق بشأن الدولة الفلسطينية.

أ س - ن ع (سيس)