حلف الأطلسي ينهي مهمته التدريبية بالعراق

Sat Dec 17, 2011 6:38pm GMT
 

بغداد 17 ديسمبر كانون الأول (رويترز) - أغلق حلف شمال الأطلسي اليوم السبت بعثته التدريبية التي استمرت سبع سنوات في العراق في نفس الوقت الذي تستكمل فيه القوات الأمريكية انسحابها من البلاد بعد غزو عام 2003 الذي أسقط صدام حسين.

وقال الحلف يوم الاثنين انه سينهي مهمته بعد فشل المحادثات مع المسؤولين العراقيين بشأن تمديد المهمة بسبب الخلافات على الإطار القانوني الذي يغطي قوات الحلف في العراق.

وقال اللفتنانت جنرال روبرت كاسلين في حفل انهاء المهمة "نحترم القرارات الخاصة بسيادة العراق ونحيي حقيقة أن العراقيين مسؤولون تماما على انتهاج طريقهم الخاص."

يأتي القرار بعد اعلان الرئيس الأمريكي باراك أوباما في اكتوبر تشرين الأول ان القوات الأمريكية ستعود الى أرض الوطن بحلول نهاية العام بعد انهيار المحادثات الخاصة بالابقاء على آلاف الجنود في العراق كمدربين بسبب مطالبة واشنطن بمنحهم حصانة قانونية.

وسلمت القوات الأمريكية آخر قاعدة عسكرية للمسؤولين العراقيين أمس الجمعة بعد حفل رسمي لإنهاء نحو تسع سنوات من الحرب في العراق.

وكان حلف الأطلسي بدأ مهمته التدريبية في العراق عام 2004 رغم انها كانت محدودة مقارنة بمهمته في افغانستان.

وقدم الحلف خبراته لقوات الأمن العراقية في عدة مجالات مثل الامداد والتموين وأعمال الأمن من خلال نحو مئة جندي دربوا أكثر من خمسة آلاف جندي وعشرة آلاف شرطي في العراق.

أ س - ن ع (سيس)