الإسلاميون يفوزون بأكبر عدد من المقاعد في جولة الإعادة

Wed Dec 7, 2011 8:04pm GMT
 

(لإضافة اعلان النتائج النهائية)

من مروة عوض وتوم فايفر

القاهرة 7 ديسمبر كانون الأول (رويترز) - حصل حزب الحرية والعدالة الجناح السياسي لجماعة الإخوان المسلمين اليوم الأربعاء على أكبر عدد من المقاعد في المرحلة الأولى من انتخابات مجلس الشعب التي تجرى على مدى ستة أسابيع.

ووفق نتائج أعلنها رئيس اللجنة القضائية العليا المستشار عبد المعز إبراهيم في مؤتمر صحفي اليوم شغل الإخوان 24 مقعدا كما شغل حلفاء انتخابيون لهم أربعة مقاعد.

وتنتظر اللجنة القضائية العليا للانتخابات حكم المحكمة الإدارية العليا في أحكام بإبطال الانتخابات في ثلاث دوائر قبل اعلان نتائجها أو إعادة الانتخابات فيها. وتشير النتائج غير الرسمية الى فوز مرشحي الاخوان في الدوائر الثلاث وعددهم ستة مرشحين. وألغت المحكمة من قبل انتخابات الدائرة الأولى في القاهرة وستعاد في يناير كانون الثاني.

ويعزز فوز الإخوان المسلمين تقدمهم على حزب النور السلفي وعلى ليبراليين ويزيد الضغط على المجلس الأعلى للقوات المسلحة الذي يدير شؤون البلاد ليسلم السلطة للمدنيين في الموعد الذي حدده وهو منتصف العام المقبل وربما قبله.

وقالت جماعة الإخوان المسلمين إن الائتلاف الحزبي الذي يفوز بأغلبية مقاعد مجلس الشعب يجب أن يشكل الحكومة لكن المجلس العسكري يصر على أن يبقى هذا الأمر بيده لحين تسليم السلطة لرئيس ينتخب في يونيو حزيران.

ولن يتضح تشكيل مجلس الشعب قبل انتهاء مراحل الانتخاب الثلاث في يناير كانون الثاني.

وتوضح النتائج أن ليبراليين اقترعوا في جولة الإعادة لترجيح كفة الإخوان المسلمين على حزب النور السلفي الذي أثار تقدمه قلقا في الولايات المتحدة حليف مصر وإسرائيل المرتبطة معها بمعاهدة السلام الموقعة عام 1979.   يتبع