19 حزيران يونيو 2011 / 17:55 / بعد 6 أعوام

اطراف مؤثرة يحتمل أن تضطلع بدور في اليمن بعد صالح

19 يونيو حزيران (رويترز) - مع وجود الرئيس اليمني علي عبد الله صالح في مستشفى بالسعودية والشكوك التي تكتنف مستقبله في قيادة البلد تتنافس اطراف مؤثرة اخرى للوصول إلى السلطة.

وفيما يلي بعض الشخصيات التي يحتمل أن يكون لها دور في المرحلة التالية لحكم صالح.

- عائلة الأحمر: ترأس عائلة الأحمر قبيلة حاشد أكبر الاتحادات القبلية اليمنية نفوذا. وكانت حاشد بقيادة الشيخ عبد الله الأحمر قد ساعدت صالح على الوصول إلى السلطة في السبعينات وساندته قرابة 30 عاما. وبدأ التوتر بين عائلتي الأحمر وصالح بعد وفاة الشيخ عبد الله عام 2007. وأسست عائلة الأحمر حزب الإصلاح الإسلامي الذي كان جزءا من الائتلاف الحاكم إلى أن انفصل عنه وانضم إلى المعارضة.

- صادق الأحمر: تولى الشيخ صادق الأحمر أكبر أبناء الشيخ عبد الله العشرة زعامة اتحاد حاشد عقب وفاة والده. وكانت قواته التي تضم اللواء الأول للدبابات في طليعة الهجمات على الموالين للحكومة في العاصمة صنعاء.

- حميد الأحمر: حميد رجل أعمال ثري يملك شبكة سبأفون لاتصالات الهاتف المحمول وقناة سهيل التلفزيونية الفضائية المعارضة وهو أيضا عضو بارز في حزب الإصلاح. وكانت شبكة سبافون التي يملكها حميد في بداية موجة الاحتجاجات المناهضة للحكومة توجه رسائل نصية قصيرة بمواعيد وأماكن المظاهرات. ويتولى حميد ايضا رئاسة مجلس إدارة مصرف سبأ الإسلامي ويملك حق امتياز مطاعم كنتاكي فرايد تشيكن في اليمن.

وكان أخواه حسين وحمير الأحمر عضوين في الحزب الحاكم ثم استقالا منه بعد اندلاع الاحتجاجات.

- اللواء علي محسن الأحمر: اللواء علي محسن قائد عسكري ويرتبط بصالح بصلة مصاهرة. وانشق اللواء علي محسن في مارس آذار وألقى بثقله وراء المحتجين وضم معه جزءا من القوات المسلحة إلى معسكر المعارضة. وهو لا ينتمي إلى عائلة الاحمر رغم تشابه الأسماء.

وبدات علاقة اللواء علي محسن بصالح تسوء في السنوات الأخيرة بسبب المنافسة بينه وبين أحمد علي أكبر أبناء الرئيس. وكان كل من أحمد علي وعلي محسن قد أرسل ليقاتل المتمردين في شمال اليمن وقالت وسائل الإعلام إن القوات التي يقودها كل من الرجلين خاضت حربا بالوكالة.

وتشير برقيات سربت من السفارة الأمريكية في السعودية إلى أن الحكومة اليمنية قدمت إحداثيات موقع منزل علي محسن الأحمر للسعوديين ودعتهم لقصفه قائلة إنها لقاعدة للمتمردين.

وتصف برقية أخرى مسربة من السفارة الأمريكية ومؤرخة في عام 2005 علي أحمد بأنه ” أقوى رجل عسكري في البلاد“.

- تحالف المعارضة: تجمع انتقائي يضم إسلاميين واشتراكيين وشخصيات قبلية تحت اسم أحزاب الاجتماع المشترك وهو المعارضة الرسمية في اليمن. وقضى هذا التجمع اسابيع يحاول التوسط في خروج صالح ثم وقع في مايو ايار اتفاقا صاغه مجلس التعاون الخليجي الذي سعى لإنهاء حكم صالح.

ووضع التوقيع أحزاب الاجتماع المشترك في موضع خلاف مع المحتجين في شوارع اليمن الذين أثار غضبهم تعهد الاتفاق بمنح حصانة للرئيس وإمهاله 30 يوما لترك السلطة.

- ياسن نعمان: نعمان هو الأمين العام للحزب الاشتراكي اليمني والرئيس الدوري لأحزاب الاجتماع المشترك. وولد نعمان في محافظة لحج بجنوب اليمن ودرس الاقتصاد بجامعة القاهرة وتولى رئاسة الحكومة في المين الشمالي عام 1986 حتى توحيد شطري اليمن.

- محمد اليدومي: تولى اليدومي السيطرة على حزب الإصلاح الإسلامي حزب المعارضة الرئيسي في اليمن بعد وفاة الشيخ عبد الله الأحمر. وحزب الإصلاح هو القوة الرئيسية وراء تحالف أحزاب المعارضة التقليدية التي تقود المفاوضات باسم المحتجين مع مجلس التعاون الخليجي.

- محمد باسندوة: باسندوة مولود في عدن وهو رئيس اللجنة التحضيرية للحوار الوطني الذي يقوده حميد الأحمر. وكان مرشحا من المعارضة لرئاسة حكومة مؤقتة في المرحلة السابقة للخطة التي توسطت فيها دول الخليج.

- أحمد علي صالح: هو أكبر أبناء الرئيس وكان يعتقد على نطاق واسع أنه سيخلف والده قبل اندلاع الاحتجاجات. وفي محاولة مبكرة لتهدئة المحتجين تعهد صالح ألا يترك السلطة لابنه الذي يتولى المسؤولية عن الحرس الجمهوري.

ع ا ع - ن ع (سيس)

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below