مكين:ليبيا تلهم الشعوب في الصين وروسيا وإيران وسوريا

Thu Sep 29, 2011 5:41pm GMT
 

(لإضافة اقتباسات وخلفية)

من وليام ماكلين

طرابلس 29 سبتمبر أيلول (رويترز) - قال جون مكين عضو مجلس الشيوخ الأمريكي اليوم الخميس إن سقوط حكم معمر القذافي في ليبيا يلهم شعوبا في أنحاء العالم بمن فيهم شعوب سوريا وإيران والصين وروسيا لكنه حذر من تعدد الجماعات الثورية المسلحة في ليبيا وقال انه يجب السيطرة عليها.

وأضاف مكين الذي قاد اول زيارة لاعضاء من الكونجرس الامريكي الى طرابلس منذ سقوط القذافي الشهر الماضي في مؤتمر صحفي أن المستثمرين الأمريكيين يرغبون في العمل بليبيا لكن هذا سيكون صعبا مادام القتال دائرا.

وقال مكين "نعتقد بشدة أن شعب ليبيا يلهم اليوم الشعوب في طهران وفي دمشق وحتى في بكين وموسكو. مازال مصدر إلهام للعالم.. وليعلم الناس أنه حتى أعتى الدكتاتوريات في العالم يمكن إسقاطها وإحلال الحرية والديمقراطية محلها."

وتابع قوله "سيتابع باقي العالم باهتمام شديد كيف ينجحون."

وردا على سؤال حول ما اذا كانت الولايات المتحدة ستتعاون مع ليبيا في حالة تولي "حكومة اسلامية" مقاليد الحكم قال مكين "اعتقد ان الولايات المتحدة ستكون مستعدة للتعاون مع أي حكومة يختارها الشعب الليبي. لكن بكل وضوح فإن علاقاتنا ستتأثر بما ستكون طبيعة هذه الحكومة."

واضاف "لا ادعي انني خبير في الشأن الليبي لكنني ادرك ما يكفي لاعرف ان شعب ليبيا ليس به اعداد كبيرة مهتمة بحكومة متطرفة اسلامية متشددة مثلما هو الحال في ايران أو دولتين اخريين. هذه ليست طبيعة الشعب الليبي."

وقال مكين كذلك ان على المجلس الوطني الانتقالي الليبي مواصلة السعي لاحكام السيطرة على الجماعات المسلحة العديدة التي تخيف عادتها باطلاق النيران في الهواء الكثيرين في العاصمة .   يتبع