ساركوزي يرأس اجتماعا بشأن القوات الفرنسية في أفغانستان

Thu Jul 14, 2011 8:45am GMT
 

باريس 14 يوليو تموز (رويترز) - دعا الرئيس الفرنسي نيكولا ساركوزي اليوم الخميس الى اجتماع خاص لمناقشة اجراءات امن جديدة للجنود الفرنسيين في أفغانستان وذلك بعد يوم من تكبد فرنسا أكبر خسائر في الارواح بين صفوف قواتها هناك منذ عام 2008 .

وقال ساركوزي "سأدعو الى اجتماع امني...لاعادة تنظيم الاجراءات الامنية لجنودنا في هذه المرحلة الانتقالية التي تبدأ من اليوم وحتى مغادرة القوات الفرنسية أفغانستان."

وقال أمس مكتب الرئيس الفرنسي في بيان ان خمسة جنود فرنسيين قتلوا بعد هجوم انتحاري في افغانستان يوم الاربعاء وان أربعة اخرين اصيبوا اصابات خطيرة.

وقال ساركوزي اليوم قبل العرض العسكري المعتاد يوم 14 يوليو تموز ان رئيس الوزراء ووزير الدفاع ورئيس القوات المسلحة سيحضرون الاجتماع لتقييم هجوم الامس.

وأضاف ساركوزي "هناك اطار جديد.. ولمواجهة هذا الاطار الجديد علينا ان نتخذ اجراءات امن جديدة."

وزار ساركوزي أفغانستان يوم الثلاثاء وشرح خطته لسحب 1000 جندي فرنسي بحلول نهاية عام 2012 قبل الانسحاب الكامل عام 2014 .

أ ف - د م (سيس)