خمسة قتلى وعشرات تحت الانقاض في زلزال في شرق تركيا

Thu Nov 10, 2011 4:27am GMT
 

أنقرة 10 نوفمبر تشرين الثاني (رويترز)- قال التلفزيون الرسمي التركي ان خمسة أشخاص على الاقل قتلوا في زلزال هز اقليم فان بشرق تركيا مساء الاربعاء وإن عشرات اخرين ما زالوا محصورين تحت انقاض فندقين ومبان اخرى وذلك بعد أقل من ثلاثة اسابيع من زلزال قوي قتل 600 شخص في المنطقة نفسها.

ووفقا لهيئة المسح الجيولوجي الامريكية فإن شدة زلزال الاربعاء بلغت 5.7 درجة وكان مركزه على بعد 16 كيلومترا جنوبي مدينة فان.

وقالت قناة (تي.آر.تي. خابر) التلفزيونية ان الزلزال دمر سبعة مبان على الاقل بما في ذلك فندقان في مدينة فان وحوالي 14 مبنى في اجزاء اخرى من المنطقة.

واضافت أن 100 شخص على الاقل ربما لا يزالون تحت انقاض المباني المدمرة ين وقال مراسل للقناة ان ما يصل الي 70 شخصا ربما كانوا يقيمون في احد الفندقين.

وقالت (تي.آر.تي. خابر) إنه تم حتى الان إنقاذ 21 شخصا احياء من انقاض الفندقين.

وذكرت وكالة انباء الاناضول الرسمية ان عمال الانقاذ انتشلوا امرأة يابانية من انقاض فندق بايرام بعد حوالي ست ساعات تقريبا من الزلزال.

واضافت الوكالة ان وزير الخارجية التركي أحمد داوو اوغلو -الذي كان موجودا في بلدة أرسيس القريبة وقت الزلزال امس الاربعاء- ذهب الي مركز الطواريء في فان. وأرسيس كانت الاكثر تضررا في الزلزال الذي وقع في المنطقة في 23 اكتوبر تشرين الاول والذي بلغت قوته 7.6 درجة.

وارسلت حوالي 30 سيارة اسعاف كانت متمركزة في أرسيس إلي فان في اعقاب الزالزال. وتقع أرسيس على مسافة 60 كيلومترا تقريبا شمالي فان.

وقالت وكالة الاناضول ان خمس طائرات ستصل في وقت لاحق الي المنطقة حاملة فرقا للبحث والانقاذ. وتوجهت فرق اخرى للانقاذ الي المنطقة من اقليمين مجاورين.

وقال التلفزيون الرسمي إن نائب رئيس الوزراء التركي بصير اتلاي ووزير الصحة رجب اكداج يستعدان ايضا للسفر الي المنطقة المنكوبة.

وي (من)