مسلحون في مصر يهاجمون جزءا من خط انابيب تصدير الغاز الي إسرائيل

Sat Jul 30, 2011 3:10pm GMT
 

القاهرة 30 يوليو تموز (رويترز)- قالت مصادر أمنية ان مسلحين يستخدمون قذائف صاروخية هاجموا اليوم السبت نظاما للتبريد متصلا بخط انابيب مصري في سيناء كان يمد إسرائيل بالغاز إلى ان تعرض لتفجير في وقت سابق من هذا الشهر.

وهذا خامس هجوم هذا العام يستهدف البنية التحتية للطاقة التي تنقل الغاز الطبيعي المصري إلى إسرائيل.

وقالت المصادر الأمنية ان هجوم اليوم تسببب في احداث فتحة في خط انابيب كان فارغا منذ تفجيره وهو ما أدى إلى توقف عمليات الضخ.

وحاول المسلحون الذين كانوا يستقلون شاحنتين اقتحام محطة الغاز الرئيسية بالمنطقة في باديء الأمر لكنهم لاذوا بالفرار عندما تصدى لهم الجيش. لكن شهود عيان قالوا انهم استهدفوا بعد ذلك خط الانابيب من مسافة بعيدة باستخدام قذائف صاروخية. ولم ترد انباء عن اصابات في الحادث.

وأنحت السلطات المصرية باللائمة على من سمتهم مخربين مجهولين وعصابات مسلحة في الهجمات على خط الانابيب.

وتصاعدت الهجمات على البنية التحتية للطاقة في مصر منذ الاطاحة بالرئيس حسني مبارك في فبراير شباط. وكان الهدف الرئيسي للهجمات هو خط انابيب شمال سيناء الذي يمد الأردن ايضا بالغاز.

وتحاول مصر اعادة التفاوض على اسعار الغاز مع إسرائيل والأردن منذ الاطاحة بمبارك وذلك في مواجهة اتهامات بالفساد ناجمة عن بيع الغاز لإسرائيل بأسعار أقل من أسعار السوق. وتقول إسرائيل انها تشتري الغاز بأسعار السوق.

وأدت هجمات سابقة على خط الانابيب في 27 ابريل نيسان وفي الخامس من فبراير إلى اغلاقه بضعة اسابيع.

ح ع-وي (سيس)