مرشح يساري في انتخابات الرئاسة الفرنسية يدعو إلى تأميم توتال

Fri Apr 20, 2012 3:14pm GMT
 

باريس 20 ابريل نيسان (رويترز)- قال جان لوك ميلينشون المرشح اليساري المتشدد في انتخابات الرئاسة الفرنسية اليوم الجمعة إن بلاده ينبغي أن تستلهم ثورات اليسار في أمريكا اللاتينية وتؤمم شركة توتال النفطية العملاقة أسوة بما تفعله الأرجنتين في شركة الطاقة (واي.بي.إف).

وقال ميلينشون في مؤتمر صحفي قبل الجولة الأولى للانتخابات التي تجرى يوم الأحد إن التقشف الذي يفرضه صندوق النقد الأوروبي يدفع أوروبا إلى عمق الأزمة ويسبب فقرا لا يحتمل كما حدث في أمريكا اللاتينية.

واجتذب المرشح -المدعوم من الحزب الشيوعي والذي يقول إن الحزب الاشتراكي قد أصبح متساهلا- عشرات الآلاف من الأنصار الي تجمعات في اماكن مكشوفة ومن المتوقع أن يحصل على 14 بالمئة من أصوات الناخبين.

وأشاد ميلينشون بما سماها "ثورات المواطنين" التي قادها زعماء في أمريكا اللاتينية مثل الرئيس الفنزويلي هوجو تشافيز والرئيسة الأرجنتينية كريستينا فرنانديز التي أعلنت هذا الأسبوع عن خطة لانتزاع السيطرة على (واي.بي.إف) من شركة ريبسول الاسبانية وهو ما أثار انتقادات دولية.

وقال ميلينشون خلال لقاء مع وسائل إعلام أجنبية في مقره الذي اتخذه في مصنع مهجور في ضواحي باريس الشرقية "ثورات أمريكا اللاتينية مصدر إلهام لنا.

"تأميم واي.بي.إف دليل على أن ثورة المواطنين لا تزال نشطة. إذا فزنا بالسلطة فسنؤمم توتال بنفس الطريقة تماما."

(إعداد عبد المنعم هيكل للنشرة العربية - تحرير وجدي الألفي - هاتف 0020225783292)

(قتص) (سيس)