الكوني.. القذافي ربما يكون مختبئا في منطقة صحراوية نائية محاطة بجبال

Mon Oct 10, 2011 10:53pm GMT
 

طرابلس 10 أكتوبر تشرين الأول (رويترز)- قال عضو بالمجلس الوطني الانتقالي الليبي اليوم الاثنين ان معمر القذافي ربما يكون مختبئا في منطقة نائية غير مأهولة تحيط بها الجبال في محاولة لاحباط مساعي الامساك به.

واختفى القذافي منذ ان اجتاحت قوات المجلس الوطني الانتقالي طرابلس في 23 اغسطس اب وأفلت من محاولات للقبض عليه هو واثنين من ابرز ابنائه.

وقال موسى الكوني ممثل المجلس الوطني بشان قبائل الطوارق للبدو الرحل ان الزعيم المخلوع ربما انه يتنقل في المنطقة الصحراوية الواسعة في جنوب البلاد على حدود ليبيا والجزائر والنيجر.

وأبلغ الكوني الصحفيين ان من المحتمل ان الزعيم المخلوع يحتمي في هذه المنطقة لانها محمية بالجبال المحيطة كما ان جنود القذافي استخدموها كملجيء في السابق.

وقال الكوني "هم يمكنهم حتى ان يبنوا مدينة صغيرة او بلدا صغيرا في هذه المنطقة دون ان يتعرف عليهم أحد" مضيفا انه يوصي بارسال طائرات هليكوبتر او طائرات بدون طيار الي هذه المنطقة.

ونفى الكوني ان الطوارق يساعدون القذافي.

وقال ان القذافي ومؤيديه يمكنهم بسهولة ان يتنقلوا في الصحراء وربما انه يتنقل عبر الحدود الطويلة والمليئة بالثغرات بين الدول الثلاث.

وجعل مسؤولو المجلس الوطني الانتقالي من أسر القذافي واسرته وتقديمهم للمحاكمة أولوية رئيسية في مساعيهم للسيطرة على البلاد باكملها والتجهيز للانتخابات.

وأبلغ وزير الدفاع البريطاني ليام فوكس رويترز يوم السبت ان بريطانيا تساعد المجلس الوطني الانتقالي في ملاحقة قوافل من المركبات تتنقل في صحراء ليبيا.

وي (سيس)