الرئيس الصيني يهنيء كيم جونج اون على تعيينه قائدا أعلى للقوات المسلحة

Sat Dec 31, 2011 3:20pm GMT
 

بكين 31 ديسمبر كانون الأول (رويترز)- ارسل الرئيس الصيني هو جين تاو تهانيه اليوم السبت إلي كيم جونج اون على تعيينه قائدا أعلى للقوات المسلحة في كوريا الشمالية وذلك في أوضح بادرة على تأييد بكين للوريث الشاب الذي يفتقر الي الخبرة والذي خلف والده عقب وفاته في وقت سابق من هذا الشهر.

واشادت رسالة هو -التي نشرت في الموقع الالكتروني للحكومة الصينية- بالترقية العسكرية لكيم التي عززت وضعه كزعيم لكوريا الشمالية.

وقال هو في رسالته "هناك صداقة تقليدية عميقة بين الشعبين والقوات المسلحة للصين وكوريا الشمالية."

"من المؤكد ان التعاون الودي التقليدي بين الصين وكوريا الشمالية سيترسخ وسيزداد قوة بشكل مستمر."

ورسالة هو أحدث بادرة من بكين على التأييد لكيم الذي تعتمد بلاده بشدة على الصين -حليفها الرئيسي الوحيد- وسط مصاعبها الاقتصادية وعزلتها السياسية.

واعلنت كوريا الشمالية في وقت سابق من اليوم انها عينت كيم جونج اون قائدا أعلى لقواتها المسلحة البالغ قوامها 1.2 مليون جندي وذلك بعد يوم من انتهاء فترة الحداد الرسمي على والده كيم جونج إيل الذي توفي في 17 ديسمبر كانون الاول.

ومنذ وفاة كيم جونج ايل عن 69 عاما تصف وسائل الاعلام الكورية الشمالية الرسمية كيم جونج اون -وهو في اواخر العشرينات من عمره- بانه "القائد الاعلى."

وكان الرئيس الصيني قد قام بزيارة نادرة الي سفارة كوريا الشمالية في بكين لتقديم التعازي في وفاة كيم جونج إيل.

وتعتبر الصين جارتها حاجزا استراتيجيا ضد الولايات المتحدة وحلفائها التقليدين واوضحت انها تعتبر الحفاظ على نفوذها في كوريا الشمالية اولوية في سياستها الخارجية.

وي (سيس)