اوزبورن.. البنوك البريطانية يمكنها إجتياز اضطرابات الاسواق

Thu Aug 11, 2011 5:14pm GMT
 

لندن 11 أغسطس اب (رويترز)- قال وزير المالية البريطاني جورج اوزبورن اليوم الخميس ان البنوك في المملكة المتحدة لديها مستويات كافية من رؤوس الاموال والسيولة بما يمكنها من إجتياز الاضطرابات الحالية في الاسواق.

وفي جلسة خاصة للبرلمان البريطاني -دعي اليها في اعقاب أحداث الشغب في لندن ومدن بريطانية اخرى- جدد اوزبورن القول بانه يجب على بريطانيا ان تتقيد بخططها الصارمة للتقشف ويتعين على الزعماء ان يضاعفوا جهودهم للتصدي لأزمة الديون في منطقة اليورو مع مواجهة الاقتصاد العالمي أخطر فترة منذ ذروة الازمة المالية في 2008 .

واشار اوزبورن الي ان الانتعاش العالمي سيستغرق وقتا أطول وسيكون أصعب مما كان مأمولا قائلا "الاسواق تستيقظ على هذه الحقيقة. وذلك هو ما يجعل هذه الفترة هي الاكثر خطورة على الاقتصاد العالمي منذ 2008 ."

ورفض وزير المالية البريطاني دعوات من المعارضة لتعزيز النمو باجراءات مثل تخفيضات عاجلة للضرائب رغم انه اعترف بتراجع توقعات النمو للعام الحالي.

وجعلت حكومة البريطانية التي يقودها المحافظون من القضاء على العجز في ميزانية البلاد على مدى الاعوام الاربعة القادمة حجر الزاوية لسياستها. ويتضمن برنامجها للتقشف زيادات في الضرائب وتخفيضات لم يسبق لها مثيل في الانفاق العام.

وجدد اوزبورن دعوته لمنطقة اليورو لايجاد حل دائم لأزمة الدين وحث زعماء العالم على تحقيق مزيد من التقدم في التصدي للاختلالات العالمية.

وقال "نحتاج الي اطار عمل دولي يسمح للدول الدائنة مثل الصين بزيادة الطلب وللدول المدينة بان تجري التعديلات الصعبة الضرورية لسداد ديونها."

ولمح بنك انجلترا المركزي امس الاربعاء الي ان زيادة في اسعار الفائدة غير واردة لفترة غير قصيرة وخفض توقعاته للنمو للعام الحالي الي 1.4 بالمئة.

وسجل الاقتصاد البريطاني نموا ضعيفا بلغ 0.2 بالمئة في الربع الثاني واشارت استطلاعات ميدانية في قطاعي التصنيع والعقارات الى بداية ضعيفة للربع الثالث.

وي (قتص)