شهود: متشددون اسلاميون يوقفون مسيرة من اجل السلام في اليمن

Sat Dec 31, 2011 6:06pm GMT
 

(لإضافة تعطيل الاسلاميين للمسيرة)

عدن 31 ديسمبر كانون الأول (رويترز)- قال شهود عيان ان متشددين اسلاميين اطلقوا النار في الهواء اليوم السبت لوقف مسيرة نظمها آلاف اليمنيين المطالبين بإنهاء صراع أرغم نحو 100 ألف على الفرار من ديارهم بجنوب اليمن.

وقال مشاركون في المسيرة لرويترز ان مسيرتهم التي من المفترض ان تمتد لمسافة 50 كيلومترا سيرا على الاقدام من مدينة عدن الساحلية إلى زنجبار عاصمة محافظة أبين حيث يقاتل الجيش مقاتلين يعتقد انهم لهم صلات بتنظيم القاعدة.

والقتال في الجنوب واحد من تحديات عديدة يواجهها اليمن الذي تعصف به الاحتجاجات منذ حوالي عام ضد حكم الرئيس علي عبد الله صالح المستمر منذ 33 عاما.

وتشعر الولايات المتحدة والسعودية المجاورة بقلق من الفوضى المتزايدة في اليمن الذي يقع على مقربة من خطوط بحرية لتجارة النفط.

ويخشى محللون ان يستغل جناح تنظيم القاعدة في اليمن الذي يعتبر أقوى اجنحة التنظيم الاضطرابات في اليمن.

وقال المشاركون في المسيرة انهم يدعون الجانبين إلى القاء السلاح في الجنوب ويطالبون بفتح طريق عدن-زنجبار الساحلي السريع وهو مسار تجاري حيوي تسبب القتال في اغلاقه.

وقال المحتجون - الذين ذكروا ان 20 ألف شخص شاركوا في المسيرة من بينهم نساء واطفال - لرويترز انهم اقتحموا نقطة تفتيش عسكرية على الطريق قبل ان يقابلهم المتشددون.

وقال محمود السيد أحد المشاركين في المسيرة لرويترز "اطلق نحو 20 شخصا النار في الهواء لوقفنا. واخبرونا انهم ليس لديهم اعتراض على عودتنا إلى ديارنا مادمنا لم نتورط في الصراع."   يتبع