القذافي يستبعد اجراء محادثات مع المعارضة

Thu Jul 21, 2011 11:13pm GMT
 

(لاضافة تفاصيل واقتباسات)

سرت (ليبيا) 21 يوليو تموز (رويترز)- استبعد الزعيم الليبي معمر القذافي اليوم الخميس اجراء محادثات مع المعارضين المسلحين الذين يسعون لانهاء حكمه الذي مضى عليه 41 عاما.

وأبلغ القذافي حشدا من الاف من مؤيديه في مسقط رأسه سرت في رسالة صوتية "انا لا اتكلم معهم.. ليس بينهم وبيني كلام الى يوم القيامة.. يتكلم معهم الشعب الليبي.. واللي يردوا عليهم الشعب الليبي."

وضم الحشد رجالا يرتدون قبعات خضراء ونساء يلوحون بالاعلام واطفالا رسمت على وجوههم عبارات التأييد للقذافي.

ومني المعارضون الذين يسعون جاهدين لتسليح وتنظيم انفسهم بخسائر على مدى الاسبوع المنصرم قرب معقلهم في مصراته وفي بلدة البريقة النفطية في الشرق لكنهم يمضون قدما في حملتهم للاطاحة بالقذافي.

ومع اقتراب شهر رمضان الذي قد ينحسر فيه القتال لم تتمكن قوات المعارضة او القوات الموالية للقذافي من تحقيق تفوق حاسم في الصراع مع انتقال السيطرة على بعض المناطق من طرف لاخر عدة مرات.

وفي رسالته الصوتية بدا القذافي واثقا بانه سينتصر على معارضيه ومسانديهم الغربيين. وقال "لا يمكن ان يتمكنوا من هزيمتكم اطلاقا هم سيهزمون ويولون الادبار."

وقامت الحكومة بنقل الصحفيين الاجانب الي سرت بالحافلات لمشاهدة الحشد الذي رفع فيه المؤيدون صور القذافي ورددوا هتافات الولاء له. وفي وقت لاحق اطلق شبان النار في الهواء واضاءت الالعاب النارية السماء.

وقال القذافي ان المعارضين يخوضون "معركة ميئوس منها بالنسبة لهم.. لازم يقتنعوا انهم يعتمدون على الخونة .. على التافهين.. ولا عندهم كرامة ولا عندهم دين ولا عندهم وطنية."

"ستزحف العواقير الحرة الأبية لتحرير بنغازي.. اهربوا هناك مزيد من الوقت للهروب.. اهربوا بسرعة قبل فوات الاوان الجماهير ستزحف عليكم."

وي (سيس)