اسرائيل تعتذر لمصر عن مقتل جنود مصريين بنيران قوات اسرائيلية

Wed Oct 12, 2011 1:29am GMT
 

القدس 12 أكتوبر تشرين الأول (رويترز)- قال مكتب وزير الدفاع الاسرائيلي إيهود باراك يوم الثلاثاء إن باراك إعتذر لمصر عن مقتل خمسة جنود مصريين على الاقل بنيران قوات اسرائيلية عبر الحدود قبل شهرين.

وكان الحادث -الذي وقع اثناء رد اسرائيل على مسلحين قتلوا ثمانية اسرائيليين على طريق حدودي في اغسطس اب- قد تسبب في أسوأ خلاف دبلوماسي بين البلدين منذ أن أطاحت انتفاضة شعبية بالرئيس المصري حسني مبارك في فبراير شباط.

وقال مكتب وزير الدفاع الاسرائيلي في بيان انه بعد تحقيق مشترك مع الجيش المصري قرر باراك "الاعتذار لمصر عن كل من توفوا من الشرطة المصرية اثناء ادائهم واجباتهم نتيجة للنيران التي اطلقتها قواتنا."

وفي وقت سابق قال مسؤول بارز بالمخابرات المصرية لرويترز ان محادثات على مستوى عال بشان هذه المسألة جرت بين الجانبين في الايام القليلة الماضية وان مصر جددت "مطالبتها بإعتذار من الاسرائيليين عن الحادث الحدودي."

ومصر والاردن هما الدولتان العربيتان الوحيدتان اللتان وقعتا معاهدة سلام مع اسرائيل.

وي (سيس)