باباندريو: اجراءات التقشف الجديدة هي السبيل الوحيد لتفادي الافلاس

Thu Sep 22, 2011 3:05pm GMT
 

اثينا 22 سبتمبر أيلول (رويترز)- قال رئيس الوزراء اليوناني جورج باباندريو اليوم الخميس ان بلاده تحتاج الي تنفيذ سلسلة جديدة من اجراءات التقشف المؤلمة أو مواجهة الافلاس.

ووافق مجلس الوزراء اليوناني امس الاربعاء على تقديم مواعيد اصلاحات تقشفية في اطار اتفاق لمواصلة الحصول على تمويل من الاتحاد الاوروبي وصندوق النقد الدولي.

وقال باباندريو بعد اجتماع في البرلمان مع نواب حزبه الاشتراكي الحاكم "ليس هناك طريق آخر. الطريق الاخر هو الافلاس والذي سيكون له عواقب وخيمة على كل اسرة."

وتشمل الاجراءات الجديدة زيادات تخفيضات في معاشات التقاعد وتمديد ضريبة عقارية حتى 2014 على الاقل ووضع 30 ألفا من موظفي القطاع العام في "الاحتياطي العمالي" وهو ما يعني خفض رواتبهم ومنحهم مهلة لمدة عام للعثور على وظائف جديدة في القطاع العام أو التسريح من العمل.

وي (قتص)