هندوستان بتروليوم تبدأ سداد ديون لإيران وتتوقع شحنتي نفط في سبتمبر

Fri Aug 12, 2011 3:46pm GMT
 

نيودلهي 12 أغسطس اب (رويترز)- قالت شركة هندوستان بتروليوم الهندية لتكرير النفط إنها تأمل بأن تستأنف إيران إمدادها بالنفط الخام في سبتمبر أيلول بعد توقفها لمدة شهر لتصبح من بين شركات التكرير الحكومية التي تنتظر الإمدادات بعدما بدأت سداد ديون تراكمت بسبب خلاف بشأن آلية الدفع.

ولم تطلب الشركة من السعودية أي إمدادات إضافية للشهر القادم بعدما اشترت مليون برميل إضافية في أغسطس آب الجاري حين أوقفت إيران إمداداتها إلى بعض شركات التكرير للضغط على نيودلهي لكي تحل الخلاف.

وقال ب. موكيرجى المدير المالي في هندوستان بتروليوم للصحفيين اليوم الجمعة إن الشركة سددت بالفعل 150 مليون دولار وتتطلع لسداد ديون مستحقة السداد قدرها 1.014 مليار دولار بحلول الشهر المقبل.

وأضاف أن الشركة تتوقع سداد 45 مليون دولار يوم الثلاثاء المقبل.

وبدأت الهند -ثالث أكبر اقتصاد في آسيا- وإيران استخدام آلية للدفع عبر بنك خلق التركي بعدما أوقف البنك المركزي الهندي آلية سابقة تحت ضغط من الولايات المتحدة التي تسعى لعزل إيران بسبب طموحاتها النووية.

وقالت إيران يوم الإثنين إنها تسلمت مليار يورو (1.4 مليار دولار) من إجمالي مستحقاتها البالغة 4.8 مليار دولار مقابل شحنات النفط التي تبلغ في العادة 400 ألف برميل يوميا وتشكل 12 بالمئة من إجمالي الطلب الهندي على الطاقة.

واشترت شركات التكرير الهندية هندوستان بتروليوم وايسار وبهارات بتروليوم مليون برميل إضافية لكل منها من السعودية في أغسطس.

وقال ب.ك. نامديو المدير التنفيذي لهندوستان بتروليوم إن شركته لم تتسلم شحنات نفطية من إيران في أغسطس. وتشتري الشركة ما يصل إلى 70 ألف برميل يوميا من إيران.

وقالت مصادر في وقت سابق هذا الشهر إن إيران أرسلت في الشهر الجاري شحنتين إلى شركة منجالور للتكرير والبتروكيماويات وهي أكبر مشتر هندي للنفط الإيراني.   يتبع