سوريا تشتري شحنتين من البنزين من فيتول وترافيجورا

Fri Aug 12, 2011 4:19pm GMT
 

لندن 12 أغسطس اب (رويترز)- قالت مصادر تجارية اليوم الجمعة إن شركتي فيتول وترافيجورا السويسريتين لتجارة النفط تزودان سوريا بالوقود رغم الحملة العسكرية الدموية التي تشنها قوات الرئيس بشار الأسد ضد المحتجين والتي أودت بحياة المئات.

وقالت بضعة مصادر تجارية على علم بهذه الصفقات إن مؤسسة تسويق النفط السورية (سيترول) وافقت على شراء شحنتين من البنزين كل منهما 30 ألف طن إحداهما من فيتول والأخرى من ترافيجورا في مناقصة في سوق النفط أغلقت هذا الأسبوع.

ولم ترد الشركتان السويسريتان على طلبات للحصول على تعقيب.

وبأسعار السوق الحالية ستكلف الشحنتان سوريا نحو 60 مليون دولار.

ولم يتضح بعد من أين ستأتي فيتول وترافيجورا بالبنزين لكن من المرجح أن يأتي من مصاف في منطقة البحر المتوسط في ايطاليا أو فرنسا أو اسبانيا.

وفيتول وترافيجورا من الشركات التجارية الخاصة وهما من أغنى تجار النفط العالميين إذ بلغ حجم أعمال فيتول السنوي 195 مليار دولار في 2010 وترافيجورا 79 مليار دولار.

وتأتي هذه الصفقة في وقت ترتفع فيه أعداد القتلى في سوريا وهو ما يزيد الضغوط على الحكومات الغربية لفرض عقوبات أشد على دمشق.

لكن مسؤولين بالاتحاد الأوروبي يقولون إن من المستبعد بحث مزيد من الخطوات الصارمة ضد المصالح الاقتصادية السورية التي قد تشمل قطاع النفط قبل نهاية العطلة الصيفية بالاتحاد الأوروبي في نهاية الشهر الحالي.

وتأتي معظم إيرادات سوريا من العملة الصعبة من صناعة النفط التي يبلغ إنتاجها 380 ألف برميل يوميا.   يتبع