القوات الصومالية تستعيد بلدة بعد هجوم للمتمردين

Mon Sep 12, 2011 10:00pm GMT
 

من ابراهيم محمد

مقديشو 12 سبتمبر أيلول (رويترز)- قال سكان اليوم الاثنين ان القوات الصومالية استعادت السيطرة على بلدة الواق الحدودية الجنوبية بعد يوم من إغارة المتمردين الإسلاميين عليها في هجوم أودى بحياة عشرات المقاتلين من الجانبين.

وبدا أن متمردي حركة الشباب الإسلامية استولوا على البلدة بعد اندلاع قتال في وقت متأخر يوم السبت. لكن السكان قالوا ان المتشددين الذين لهم صلات بتنظيم القاعدة انسحبوا من البلدة مساء الأحد وبحوزتهم عربات عسكرية وأسلحة تابعة للقوات الحكومية.

وقال ساكن من الواق يدعى فادوما نور ويحلية لرويترز بالهاتف "الجنود والقوات الحكومية التابعة لميليشيا أهل السنة (المتحالفة مع الحكومة) تجوب الان الشوارع مرة اخرى."

وقال شهود ان عشرات الجثث تناثرت في شوارع الواق بعد معارك عنيفة.

وقال متحدث باسم المتمردين انهم قتلوا نحو 70 من الجنود المتحالفين مع الحكومة واستولوا على عشر شاحنات مكشوفة مثبت عليها اسلحة رشاشة ثقيلة.

وقال شيخ عبد العزيز عبدالله عبد الرحمن قائد حركة الشباب في منطقة جدو للصحفيين بالهاتف امس الأحد "هاجمنا بلدة الواق من اتجاهين. هزمنا (الحكومة الاتحادية الانتقالية) وطردنا جنودها من الواق."

وقال ورفاء علي وهو ضابط بالجيش الصومالي برتبة عقيد ان جنوده انتشلوا جثث 30 متشددا على الاقل مصابة باعيرة نارية وبدا ان بعضها لاطفال.

وانسحبت حركة الشباب من العاصمة الصومالية مقديشو الشهر الماضي بعد ان فقدت قواعد استراتيجية مهمة في المدينة الساحلية لكنها حذرت من انها ستواصل القتال في اماكن اخرى وسط انقسامات داخلية وانباء عن نقص في اعداد المقاتلين.   يتبع