اوزبورن.. اوروبا تدرك الحاجة للتحرك سريعا بشان ازمة الديون

Fri Sep 23, 2011 6:48pm GMT
 

اوزبورن.. اوروبا تدرك الحاجة للتحرك سريعا بشان ازمة الديون

واشنطن 32 سبتمبر أيلول (رويترز)- قال وزير المالية البريطاني جورج اوزبورن اليوم الجمعة ان صانعي السياسة في اوروبا يدركون الحاجة الي التحرك بسرعة لوقف انتشار ازمة مالية متزايد وان الموارد المتفق عليها حاليا لصندوق الانقاذ المالي في منطقة اليورو ربما تكون غير كافية.

وأبلغ اوزبورن الصحفيين في واشنطن ان البنوك في المملكة المتحدة بشكل عام لديها رؤوس اموال كافية للتعامل مع كافة الاحتمالات.

واضاف قائلا "منطقة اليورو مدركة لحقيقة ان الوقت يوشك ان ينفد" مؤكدا على ان بيان مجموعة العشرين امس الخميس حدد مهلة واضحة لتنفيذ اجراءات اتفق عليها الزعماء الاوروبيون في يوليو تموز الماضي.

وقال اوزبورن "هناك ضغوط الان على منطقة اليورو من مختلف ارجاء المجتمع الدولي."

واشار الي ان بيان مجموعة العشرين تحدث بلهجة اكثر قوة فيما يتعلق بحجم صندق الانقاذ المالي الاوروبي والحاجة الى اعادة رسملة البنوك.

وقال "لست متأكدا انه (صندوق الانقاذ المالي الاوروبي) كاف لكن ذلك في نهاية المطاف سيتعين ان يكون قرارا تتخذه منطقة اليورو نفسها."

"ما هو مطلوب الان هو ان تشعر الاسواق بان هناك قدرات كافية لدى الحكومات او البنوك المركزية للتعامل مع الموقف واعتقد ان منطقة اليورو تدرك ذلك تماما."

ويبلغ حجم الاموال في صندق الانقاذ المالي حاليا 044 مليار يورو.   يتبع