روسيا تضاعف مبيعات المفاعلات النووية رغم ازمة فوكوشيما

Fri Mar 23, 2012 7:36pm GMT
 

موسكو 23 مارس اذار (رويترز)- قال رئيس شركة الطاقة النووية الروسية (روساتوم) اليوم الجمعة إن روسيا ضاعفت العام الماضي عقود بناء المفاعلات النووية في الخارج ولديها طلبيات بقيمة 50 مليار دولار للسنوات العشر القادمة على الرغم من حالة الهلع التي اثارتها كارثة فوكوشيما.

واضاف سيرجي كيرينكو -وهو رئيس وزراء سابق- ان حجم العقود لبناء محطات نووية في الخارج تضاعف تقريبا العام الماضي بفضل الطلب من اسيا.

وأبلغ كيرينكو الصحفيين ان روساتوم تبني حاليا محطات نووية في الصين والهند وفيتنام وتركيا. وفي يناير كانون الثاني كان لديها 21 عقدا لبناء مفاعلات مقارنة مع 12 عقدا قبل عام.

وقال ان قيمة العقود الموقعة والتي سيجري تنفيذها على مدى السنوات العشر القادمة في الداخل والخارج تبلغ أكثر من 50 مليار دولار.

واضاف كيرينكو ان روساتوم تستهدف ان تصل قيمة المبيعات الخارجية الي 50 مليار دولار سنويا بحلول 2030 أو ثلاثة اضعاف القيمة الحالية.

وقالت الوكالة الدولية للطاقة الذرية ان الاستخدام العالمي للطاقة النووية قد يتضاعف على مدى العقدين القادمين على الرغم من ان عدد المفاعلات الجديدة التي بدأ تشييدها هبط الي ثلاثة فقط العام الماضي من 16 في 2010 .

واثارت الكارثة التي وقعت في محطة فوكوشيما النووية في اليابان في مارس اذار من العام الماضي علامة استفهام بشان هل الطاقة النووية آمنة وقررت المانيا وسويسرا وبلجيكا التحول من الاعتماد على الطاقة النووية الي الطاقة المتجددة.

وقال كيرينكو ان روسيا تملك حوالي 40 بالمئة من طاقة تخصيب اليورانيوم في العالم وتصدر ما قيمته حوالي 3 مليارات دولار من الوقود النووي سنويا وتعرض خصومات على العملاء لشراء مفاعلاتها.

واضاف ان ارباح روساتوم وصلت الي 500 مليار روبل تقريبا (17 مليار دولار) العام الماضي وفي حين زاد انتاجها من اليورانيوم بنسبة 35 بالمئة.

(إعداد وجدي الالفي للنشرة العربية- هاتف 0020225783292)