متمردون.. طائرات تهاجم قاعدة لمتمردي الشباب في جنوب الصومال

Fri Jun 24, 2011 1:34am GMT
 

مقديشو 24 يونيو حزيران (رويترز)- قال مسؤولون بحركة الشباب وسكان إن طائرات مجهولة هاجمت قاعدة للجماعة المتمردة في ميناء كيسمايو بجنوب الصومال في وقت متأخر يوم الخميس مما أسفر عن اصابة عدد من المقاتلين.

ويسيطر متمردو الشباب -الذين لهم صلات بالقاعدة- على معظم جنوب ووسط الصومال واجزاء من العاصمة مقديشو. وهم يقاتلون الحكومة التي تساندها الامم المتحدة وقوات الاتحاد الافريقي منذ بضعة اعوام.

وقال سكان في كيسمايو ان الطائرات -التي قال بعضهم انها هليكوبتر- هاجمت مكانا يطلق عليه قندال على بعد 10 كيلومترات جنوبي الميناء حيث يقيم جهاديون اجانب منخرطون في صفوف الشباب.

وقال الشيخ حسن يعقوب المتحدث باسم الشباب في كيسمايو في مقابلة مع محطة اذاعية يديرها المتمردون ان طائرتي هليكوبتر مجهولتين هاجمتا مقاتلين للحركة وان بعضهم اصيبوا بجروح في تبادل لاطلاق النار.

وقال مقيم في كيسمايو -ذكر ان اسمه ابراهيم- لرويترز بالهاتف "سمعنا اصوات قصف كثيف واطلاق نار بما في ذلك اصوات اسلحة مضادة للطائرات لكننا لا نعرف المنطقة التي حدث فيها القتال على وجه التحديد او الاصابات التي حدثت."

واضاف قائلا "علمت ان جرحى كثيرين من مقاتلي الشباب نقلوا الى المستشفى لكني لم أر هذا بعيني."

وقال مقيم اخر يعيش على بعد حوالي 5 كيلومترات من قندال انه سمع انفجارات قوية. وقال قائد ميداني اسلامي ان بضعة متمردين اصيبوا بجروح في الهجوم الذي القى بالمسؤولية فيه على الولايات المتحدة وفرنسا.

وفي مايو ايار 2008 قتل أدن هاشي أيرو زعيم الشباب -والذي كان من المعتقد انه الرجل الاول للقاعدة في الصومال- في ضربة جوية امريكية في وسط البلد الواقع في القرن الافريقي.

وي (سيس)