سوريا تفرض حظرا على الواردات عدا المواد الخام

Sat Sep 24, 2011 5:49pm GMT
 

(لاضافة تعليقات لوزير الاقتصاد السوري في الفقرات 4و5 و6)

من سليمان الخالدي

عمان 24 سبتمبر أيلول (رويترز) - قال رجال أعمال محليون اليوم السبت إن سوريا فرضت حظرا على استيراد معظم السلع المصنعة في الخارج عدا المواد الخام والحبوب في خطوة تهدف إلى المحافظة على احتياطيات العملة الصعبة في ظل عقوبات غربية واضطرابات سياسية.

وقال رجال أعمال وتجار في دمشق اتصلت بهم رويترز إن الحكومة قررت يوم الخميس حظر جميع الواردات التي تزيد رسومها الجمركية على خمسة بالمئة مما يعني كل البضائع الأجنبية من الأجهزة الكهربائية إلى السيارات والسلع الفاخرة.

لكن القرار يستثني المواد الخام الضرورية للصناعات المحلية إضافة إلى مشتريات القمح والحبوب التي تقوم بها الدولة لتلبية الاستهلاك المحلي.

ونقلت صحف سورية عن وزير الاقتصاد والتجارة محمد نضال الشعار قوله ان هذه الخطوة المفاجئة في بلد يستورد سلعا كمالية بمليارات الدولارات سنويا "وقائية ومؤقتة".

وقال انها تهدف الي الحفاظ على الاحتياطيات الاجنبية لدى البلاد واعادة توجيهها لصالح الفئات المحدودة الدخل بين السكان.

واضاف انها لن تؤثر على واردات المواد الخام او المواد الغذائية وجميع السلع الاساسية التي يحتاجها المواطنون في حياتهم اليومية.

وتشهد سوريا منذ مارس آذار احتجاجات متصاعدة قتل فيها المئات للمطالبة بالديمقراطية والإطاحة بالرئيس بشار الأسد.   يتبع