مسؤولة امريكية.. الولايات المتحدة تسعى لتوسيع تجارتها مع مصر

Tue Oct 25, 2011 1:06am GMT
 

واشنطن 25 أكتوبر تشرين الأول (رويترز)- قالت مسؤولة امريكية بارزة إن الولايات المتحدة حريصة على توسيع تجارتها مع مصر لمساعد أكبر دولة عربية من حيث عدد السكان على إتمام عملية الانتقال الي الديمقراطية.

وقالت ميريام سابيرو نائبة الممثل التجاري الامريكي في بيان بعد اجتماع في الاردن يوم الاثنين مع وزير الصناعة والتجارة المصري محمود عيسى "الولايات المتحدة تعطي تقديرا كبيرا للعلاقة الاقتصادية مع مصر وهي شريك استراتيجي رئيسي."

واضافت قائلة "بهذا الاجتماع الاول على مستوى عال مع الوزير عيسى فاننا ندفع قدما جهودنا المشتركة للتغلب على العقبات أمام زيادة التجارة والاستثمار والسعي الي اجراءات لتحسين التكامل الاقتصادي الاقليمي."

وقالت سابيرو إن عيسى سيزور واشنطن الشهر القادم لاجراء مزيد من المحادثات. وتلعب سابيرو دورا رئيسيا في تشكيل الرد الاقتصادي الامريكي على انتفاضات "الربيع العربي".

وزاد حجم التجارة الثنائية بين الولايات المتحدة ومصر بأكثر من 30 بالمئة في 2010 الي 9.1 مليار دولار في حين ارتفعت الاسثمارات الامريكية في مصر 28.4 بالمئة إلي 11.7 مليار دولار.

واستقر حجم التجارة الي حد كبير هذا العام إذ بلغ 6 مليارات دولار في الاشهر الثمانية الاولى على الرغم من الاحتجاجات الشعبية التي شهدتها مصر في يناير كانون الثاني وفبراير شباط وأدت الي تنحي الرئيس حسني مبارك.

وأعلن الرئيس الامريكي باراك اوباما في مايو ايار مبادرة جديدة للتجارة وشراكة استثمارية للرد على التحولات السريعة الجارية في العالم العربي.

وقالت سابيرو في وقت سابق ان المبادرة ستشمل منطقة الشرق الاوسط وشمال افريقيا بكاملها مع تركيز على مصر وتونس.

وقالت في كلمة في سبتمبر ايلول "ليبيا ايضا ستكون مهمة مع استقرار الوضع هناك."   يتبع