مسؤول صيني يتوقع ان يتراجع التضخم بشكل مطرد في الاشهر القادمة

Thu Sep 15, 2011 2:50am GMT
 

بكين 15 سبتمبر أيلول (رويترز)- قال مخطط اقتصادي صيني بارز في تعليقات نشرت اليوم الخميس ان التضخم في الصين وصل الي "نقطة تحول" ومن المرجح ان يهبط بشكل مطرد في الاشهر القادمة فيما يرجع بشكل جزئي الي حملة الحكومة لتشديد الائتمان.

واضاف تشانغ شياو قانغ نائب رئيس لجنة التنمية الوطنية والاصلاح أن استقرار اسعار الغذاء وسياسة نقدية فعالة ساعدا في تهدئة الضغوط التضخمية الصعودية.

ونقل عن تشانغ قوله في مقابلة اثناء المنتدى الاقتصادي العالمي بمدينة داليان في شمال شرق الصين "نظرة الي البيانات تشير الي ان نقطة التحول ظهرت أخيرا. اعتقد اننا يمكننا الحفاظ على الاسعار عند مستو مستقر بشكل اساسي للمرحلة القادمة."

ونشرت المقابلة في موقع اللجنة على الانترنت.

وتراجع المعدل السنوي للتضخم في الصين الي 6.2 بالمئة في اغسطس اب من 6.5 بالمئة في يوليو تموز والذي كان أعلى مستوى في ثلاثة اعوام رغم ان محللين يتوقعون ان يبقى مرتفعا لبضعة اشهر.

وقال تشانغ ان التضخم السنوي لعام 2011 سيتخطى بشكل شبه مؤكد المستوى الذي استهدفته الحكومة والبالغ 4 بالمئة.

واضاف ان سياسة نقدية شديدة التيسير في الغرب وخصوصا الاطلاق المحتمل لجولة جديدة من التيسير الكمي في الولايات المتحدة ربما تغذي الضغوط التضخمية في الاقتصادات الصاعدة بما في ذلك الصين.

وفيما يتعلق بالتوقعات للاقتصاد العالمي قال تشانغ انه يمكنه تفادي الانزلاق مرة اخرى في الركود مادامت الدول تتخذ اجراءات منسقة وفعالة.

وقال ايضا ان الصين مستعدة لشراء سندات في دول تعاني ازمة الدين السيادي.

واضاف ان الصين تحاول استخدام بعض احتياطياتها من النقد الاجنبي البالغة 3.2 تريليون دولار لمساعدة الشركات على الاستثمار في الخارج.

وي (قتص)