توجيه اتهامات الي مواطن الماني باشعال حرائق عمد في لوس انجليس

Thu Jan 5, 2012 2:55am GMT
 

لوس انجليس 5 يناير كانون الثاني (رويترز)- وجه ممثلو ادعاء إتهامات الي مواطن الماني يوم الاربعاء باشعال عشرات من الحرائق في ارجاء مدينة لوس انجليس بولاية كاليفورنيا الامريكية اثناء عطلات نهاية الاسبوع والعام الجديد قائلين ان الدافع كان "غضبه الشديد من الامريكيين".

ووجهت إلي هاري بوركهارت (24 عاما) -وهو مطلوب ايضا في المانيا للاشتباه بانه اشعل حريقا في منزله- 37 إتهاما بالحرق العمد فيما يتصل بموحة من الحرائق على مدى ثلاثة ايام تسببت في خسائر قدرت قيمتها بثلاثة ملايين دولار واثارت الذعر بين سكان لوس انجليس والمناطق المحيطة بها.

وهو محتجز في سجن بمقاطعة لوس انجليس مع وضعه تحت المراقبة خشية ان ينتحر. وطلب ممثلو الادعاء ان يبقى قيد الاعتقال مع عدم الافراج عنه بكفالة.

وكتب ممثلو الادعاء في وثائق قدمت للمحكمة "نعتقد ان موجة الجرائم التي ارتكبها المتهم كان الدفاع وراءها هو غضبه الشديد من الامريكيين وان المتهم اشعل تلك الحرائق بهدف إلحاق الاذي وترويع أكبر عدد ممكن من سكان المدينة ومقاطعة لوس انجليس."

وقال ممثلو ادعاء في المانيا ان بوركهارت يشتبه بانه أشعل حريقا جرى اخماده في منزله بمدينة نيوكيرشن.

والقي القبض على والدته دوروثي بوركهارت (53 عاما) الاسبوع الماضي في منطقة لوس انجليس بأمر اعتقال مؤقت اصدرته السلطات الالمانية وتواجه التسليم الي المانيا.

ووفقا لوثائق قدمت الي المحكمة فان المرأة -التي تعيش مع ابنها في شقة سكنية في لوس انجليس- تواجه اتهامات متعددة بالاحتيال والاختلاس في المانيا.

وي (من)